وزير التربية : تساهل من المعلمين في أحداث مدرسة الفيصلية

هلا أخبار – وجّه وزير التربية والتعليم عزمي محافظة اتهاماً بشكل غير مباشر لمعلمي مدرسة الفيصلية بالأحداث التي وقعت في مستهل العام الدراسي.

وقال الوزير في حديث أمام البرلمان صباح الثلاثاء إن حوادث شغب وقعت من قبل مجموعة من الطلبة وذلك على خلفية نقل مدير التربية لمدير المدرسة الواقعة في محافظة مأدبا.

وأشار محافظة إلى أن نقل المدير جاء بناءً على طلبه لأسباب عشائرية حيث وقعت مشكلة قبل عام وحفاظاً على حياته فنُقل إلى مدرسة ماعين، وجيء بآخر مكانه.

وأضاف “في اليوم الأول تبين وجود تململ من الطلبة وحاولوا تعكير صفو النظام في الطابور الصباحي ولم يتدخل المعلمون لضبط الوضع”.

وزاد الوزير “بعدها بدأ طلبة بإثارة الشغب بعد انتقالهم إلى الصفوف، وكسرت ألواح زجاجية وكمرتين وجرى الاعتداء على سيارات، وقد تبلغ مدير التربية بالامر وابلغ الوزارة وقد ذهبت لجنة تحقيق وستتقدم اللجنة تقريرها الثلاثاء”.

واشار الوزير إلى وجود “احتجاج من المعلمين على نقل المدير حيث كان هنالك تساهل ورفض للمدير الجديد، وهذه الملامح الأولية وسنتعامل مع الموضوع”.

وختم حديثه “على مستوى الطلبة شُكلت لجنة للتعامل معهم وفق الأنظمة التأديبية، وسنبلغ مجلس النواب بالأمر”.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق