“منظمة التحرير” تدين إلغاء تأشيرات السفير الفلسطيني بواشنطن

هلا أخبار- دانت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية حنان عشراوي، الثلاثاء، القرار الأميركي بإلغاء تأشيرات الإقامة لعائلة رئيس مكتب بعثة منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن السفير حسام زملط ومطالبته بمغادرة أميركا فورا.

وقالت عشراوي: “إن هذا السلوك الانتقامي من قبل الإدارة الأميركية يدلل على ما وصلت اليه من حقد على فلسطين قيادة وشعبا ليطال النساء والأطفال الأبرياء، فلم يكفها إجراءاتها وقراراتها الأحادية وغير القانونية لإرضاخ الفلسطينيين وكسر ارادتهم، ها هي الآن تلجأ لمستوى جديدة من العقوبات عبر استهداف عائلة السفير زملط بطريقة غير انسانية ومتعمدة مما شكل سابقة خطيرة في العلاقات الدولية الفلسطينية -الأميركية ومخالفة صريحة للأعراف الدبلوماسية”.

ولفتت عشراوي الى أن السلطات الأميركية أبلغت موظفي البعثة في واشنطن بالإجراءات المترتبة على اغلاق مكتب المنظمة بما فيها مطالبتهم بالتوقف عن العمل واغلاق حساباتهم البنكية وعدم تجديد عقد الايجار، كما وتضمنت هذه الاجراءات أيضا إلغاء التأشيرات الأميركية لعائلة السفير حسام زملط ما اضطر ابناءه من ترك مدرستيهما في واشنطن ومغادرة البلاد.

وبينت أن أن التأشيرات التي بحوزة السفير وعائلته سارية حتى عام 2020. (وفا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق