كنعان : حفريات الاحتلال الاسرائيلي لم تثبت اساطيرهم المزعومة في القدس

هلا أخبار – عرض أمين عام اللجنة الملكية لشؤون القدس عبد الله كنعان لعروبة القدس، واسلاميتها بحسب الدلائل والوثائق والنصوص التاريخية والدينية والقانونية.

وقال إن” جميع نتائج الحفريات الكبيرة والمستمرة من قبل الاحتلال الاسرائيلي حتى اليوم في مدينة القدس، وبمشاركة علماء اثار من الغرب واليهود أنفسهم تؤكد عدم وجود أي أثر يثبت اساطيرهم المزعومة حول وجود الهيكل أو غيره من وجود أثري لهم على أرض فلسطين عامة، والقدس بشكل خاص”.

وأوضح في ندوة بعنوان “القدس: عاصمة فلسطين” أقيمت في معرض عمان الدولي للكتاب مساء الجمعة، أن اليهود مستمرين حتى الان في التزييف ومحاولة اختراع ما يثبت اساطيرهم الباطلة، مؤكدا انه لا يمكن ايجاد حل دائم للصراع الفلسطيني- الاسرائيلي دون التوصل الى حل بشأن مدينة القدس يضمن حقوق العرب في المدينة، خاصة ان اسس السلام الذي يرتكز عليها العرب قائم على حل الدولتين، والإقرار بالقدس عاصمة للدولة الفلسطينية.

وأشار كنعان الى الجهود الاردنية لتثبيت القدس عاصمة فلسطين في البعد القانوني، والديني، والسياسي والدبلوماسي، وعلى المستويات الوطنية والعربية والاسلامية والدولية، وحضورها في النشاط السياسي الاردني حيث اثمر هذا النشاط بسلسلة من القرارات الصادرة عن الجمعية العامة، ومجلس حقوق الانسان، واليونسكو، وغيرها. ودعا الى دعم صمود الاهل في القدس الشريف ماديا واعلاميا وسياسيا لتمكينهم من الوقوف في وجه قوات الاحتلال.

وتضمنت الندوة وسائل ايضاحية تفاعلية للحضور، ومسابقة مقدسية، قدمها الباحثان سوسن الكيلاني، وحسن نصار ركزت على معالم مدينة القدس، ومحطات مهمة في تاريخها، والوصاية الهاشمية على المقدسات الاسلامية والمسيحية، ومحاولات التهويد من قبل الاحتلال الاسرائيلي.(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق