“النقباء” يطالب الحكومة بعدم التفريط بالباقورة والغمر

هلا أخبار- طالب مجلس النقباء الحكومة بإنهاء العمل بالملحق المتعلق بمنطقتي الباقورة و الغمر في معاهدة وادي عربة، قبل انتهاء المده القانونية في الـ 25 من  الشهر الجاري، حتى تعود المنطقتين الى السيادة الاردنية.

وقال رئيس المجلس نقيب أطباء الاسنان الدكتور ابراهيم الطراونة في رسالة وجهها الى رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز إن على الحكومة أن تبادر لإتخاذ الاجراء القانوني بعدم الرغبة بتجديد ملحق الاتفاقية.

وجاء في رسالة الطراونة: “إن هذه فرصة تاريخية لدولتكم لإتخاذ مثل هذا القرار الوطني بامتياز، وتأكيداً لحديث جلالة الملك الدائم بأن الاردن دولة ذات سيادة كاملة وصاحبة قرار ولها الحق ببسط سيطرتها على كامل التراب الوطني الاردني”.

وأكد المجلس أن موقفه ينطلق من رفضه لمعاهدة وادي عربه، وانسجاماً مع الدستور، مشدداً على ضرورة عدم التفريط بهذا الحق كونه يمس الحقوق الدستورية و القانونية لمصالح الشعب الاردني.

وبين أن المجلس سيعقد مؤتمراً صحفيا ظهر يوم الأحد المقبل حول موضوع اراضي الباقورة والغمر، والتي تبقى على نهاية تأجيرها نحو أسبوعين، ويتوجب على الحكومة ابلاغ الجانب الصهيوني بعدم الرغبة بتجديدها.

وبين الطراونة أنه سيلي المؤتمر الصحفي اجتماعاً للمجلس لبحث مطالب النقابات المهنية المختلفة، والمتعلقة بمنتسبيها في القطاع العام.

واضاف ان المجلس تبنى مطالب المهندسين العاملين في وزارة التربية والتعليم والمهندسين الزراعيين العاملين في أمانة عمان.

واشار إلى أن المجلس سيقوم بتوجيه مذكرة الى مجلس النواب بخصوص قانون الجرائم الالكترونية.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق