الطيطي يدعو للبحث عن بدائل لصندوق النقد الدولي

هلا أخبار – قال النائب محمود الطيطي إن المواطن الأردني وصل إلى حالة الضنك، ولم يعد قادراً على الشكوى.

وأشار خلال مناقشة مجلس النواب لمناقشة الوزارات والوحدات المستقلة يوم الخميس، إلى أن الشعب الأردني دخل النفق المظلم جراء الظروف الإقتصادية، منتقداً عدم تحرك وزارة التنمية الإجتماعية للإفراج عن الغارمات.

وانتقد وزيرة التخطيط، قائلاً: “إنها توقع على المنح منذ أشهر ولا نرى لهذه المنح أثراً”، مبيناً أن وزارة الإتصالات تعلن عن خدمات حكومية لا تعمل. – بحسب تعبيره- .

وانتقد وزير الخارجية، معتبراً أنه كان السبب بتباطؤ فتح العلاقات مع سوريا، بالإضافة إلى انتقاده تصريحات وزيرة الطاقة والثروة المعدنية.

ودعا إلى بناء الموازنة وفق مؤشرات الأداء لا على النفقات، معتبراً أنها لا تحمل أي جديد عن موازنات سابقة.

ولفت إلى وجود حالة من العزوف العام عند الأردنيين وأهل الاختصاص لمشروع قانون الموازنة، وعدم تفاعلهم معها، قائلاً: “إن هذا يعتبر من مسلسل انهيارات الثقة بمؤسسات الدولة الرسمية والشعبية”.

وحذر من تزايد الجريمة والعنف وتعاطي المخدرات نظراً لزيادة ظاهرتي الفقر والبطالة، بالإضافة إلى انتشار الفساد.

ودعا إلى أن يعمل “المجلس” والحكومة سوية في ضوء تجارب لدولٍ أخرى ولمواجهة الحالة الإقتصادية المتردية، وذلك عبر البحث عن بدائل لصندوق النقد الدولي ووضع حد للفساد.

وقال إن الأساس بالأزمة التي يعاني منها الأردني غياب الإرادة والإدارة.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق