عماوي: التحول الديموغرافي في الأردن سيصل ذروته عام 2040م

**عماوي: النمو السكاني بالأردن سجل أعلى معدلاته في العالم

معدل النمو السكاني ارتفع بشكل غير مسبوق خلال الأعوام 2004 إلى 2015

**معدل النمو السنوي.. لغير الأردنيين (18%) وللأردنيين (3.1%)

** عام 2040م ستنخفض نسبة الإعالة العمرية إلى (47) فرداً لكل (100) فرد

هلا أخبار- قالت أمين عام المجلس الأعلى للسكان الدكتورة عبلة عماوي إن معدل النمو السكاني بالأردن ارتفع بشكل غير مسبوق خلال الأعوام بين 2004 إلى 2015م.

وأشارت خلال محاضرة في كلية الدفاع الوطني الأردنية بعنوان (السياسة السكانية في الأردن وعلاقتها بالأمن الوطني) للدارسين في دورتي الدفاع 16 والحرب 25، إلى أن معدل النمو السكاني بالأردن سجل أعلى المعدلات في العالم، وذلك نتيجة اتساع الفجوة بين معدلات المواليد والوفيات.

ولفتت إلى أن الأردن تعرض إلى تيارات هجرة قسرية داخلة، بالإضافة إلى موجات من العمالة الوافدة من الدول العربية المجاورة ودول شرق آسيا.

وقالت إن معدل النمو السنوي لغير الأردنيين وصل إلى 18%، فيما  بلغ النمو السنوي للاردنيين3.1% سنوياً، مبينة أن هذه النسبة مرتفعة مقارنة بمعدلات الإنجاب السائدة.

وبينت، خلال المحاضرة التي حضرها آمر ورئيس وأعضاء هيئة التوجيه في الكلية، أن هذه المعدلات من النمو السكاني فرضت عبئاً تنموياً وضغطاً متزايداً على البنى التحتية والخدمات التعليمية والصحية والاجتماعية والأمن وغيرها.

وقالت إنه من المتوقع أن يصل التحول الديموغرافي في الأردن إلى ذروته في عام 2040م، أي عندما تتجاوز نسبة سكان الأردن من الأردنيين في أعمار القوى البشرية نسبة المعالين بدرجة كبيرة.

وأوضحت أنه سيكون حوالي 67.9% من السكان في أعمار القوى البشرية (15-64 سنة) حسب السيناريو المنخفض للزيادة السكانية، فيما ستنخفض نسبة الإعالة العمرية من (64) فرداً  لكل (100) فردٍ في أعمار القوى البشرية في عام 2015م  إلى (47) فرداً عام 2040م.

وقالت عماوي، إن الأمن الوطني الأردني يتميز بالشمول فهو يعني تحقيق التوازن بين أمن النظام وأمن الدولة وأمن المجتمع.

وأكدت عماوي أن البعد السكاني يعد محوراً أساسياً في الأمن الوطني والتنمية لضمان الاستثمار الأمثل للفرصة السكانية وتحقيق رفاة المواطن الأردني، مشيرةً إلى أن المجلس يقوم بتوفير البيانات الديموغرافية التي ترشد واضعي السياسات في تلبية احتياجات مختلف فئات المجتمع العمرية،إضافة إلى توفير معلومات التعداد لجميع قرارات التخطيط.

وفي نهاية المحاضرة دار نقاش موسع أجابت خلاله رئيسة المجلس على أسئلة واستفسارات الدارسين.





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق