أبورمان: تصور الدولة حالياً التحول من الريعية إلى الرعاية الاجتماعية

أبورمان: الدولة مسؤوليتها تهيئة قطاعٍ خاصٍ يولد فرص عمل

هلا أخبار- قال وزير الثقافة ووزير الشباب الدكتور محمد أبورمان، إن جيل الشباب يبشر بطاقات إبداعية ريادية ويحتل مكانة مرموقة صنعها هو بذاته من خلال مشاريع كثيرة اعتمادا على مجهوداتهم الخاصة.
وأضاف في ندوة حوارية نظمها منتدى الرواد الكبار بالتعاون مع ملتقى بناة المستقبل السبت، أن هذا الجيل يحمل إرادة قوية وفهماً وثقافة ورؤية، و”علينا أن ندعم هذه الكفاءات الشابة ونحصنها ونعمل على إفرازها في مختلف محافظات المملكة”.

وأوضح ان التصور الذي تنتهجه الدولة حاليا هو التحول من الريعية إلى الرعاية الاجتماعية وتوفير البيئة الحاضنة للبدء في حياة ومستقبل مزدهر، مشيرا الى ان مسؤوليتنا بأن نهيئ قطاعا خاصا وليدا لتوفير الفرص لهذه الفئات التي تجاوزت كثيرا من القيود والعوائق وخاصة في المحافظات المهمشة، لافتا الى ان المرحلة القادمة ستكون أفضل في ظل وجود استراتيجية وبرامج ثقافية وشبابية طموحة، هي بمثابة خارطة طريق ومشاريع مستدامة.

من جهتها قالت رئيس المنتدى هيفاء البشير، ان رعاية فئة الشباب من مجتمعنا والحوار معه وتنمية أفكارهم وتسليط الضوء على احتياجاتهم وتطوير قدراتهم هو مكسب للوطن، وخطوة هامة في بناء جيل قادر على تحمل مسؤولياته المنوطة به منتميا لمجتمعه ووطنه.
من جهته بين رئيس ملتقى بناة المستقبل عصام الزواوي اهمية التشبيك بين وزارتي الثقافة ووزارة الشباب، مشيرا الى ضرورة دمج خبرات الرواد كبار السن وجيل الشباب وصولا لحوار ديمقراطي حر مفتوح لبناء مشروعنا النهضوي الوطني.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق