ورشة تدريبية حوّل نظام إلكتروني لقياس آداء قطاع التشغيل والتعليم المهني

هلا أخبار – بدأت في البحر الميت الإثنين، ورشة تدريبية عن النظام الإلكتروني لقياس الاداء والمتابعة والتقييم لقطاع التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني، بمشاركة نحو 25 ضابط ارتباط متابعة وتقييم من جميع المؤسسات ذات الصلة في القطاع.
وتأتي الورشة التي تستمر ثلاثة أيام، تحت مظلة مشروع “الدعم الفني لبرنامج مهارات العمل من أجل التشغيل والاندماج الاجتماعي” الممول من الاتحاد الأوروبي، الذي ينفذه ائتلاف تقوده الوكالة الألمانية للتعاون الدولي (GIZ).
وبحسب البيان الصادر عن المشروع، يهدف النظام إلى مساعدة صناع القرار على اتخاذ قرارات قائمة على أدلة وموجهة لتحقيق النتائج، حيثُ تتكون مخرجات المتابعة والتقييم من تقارير شاملة حول قطاع التدريب والتعليم المهني والتقني، إضافة لتوصيات بشأن الإجراءات المستقبلية من أجل رفع كفاءة وفعالية القطاع في المملكة.
وقال أيمن الوريكات من أمانة سر مجلس التشغيل والتدريب والتعليم المهني والتقني، إن “الورشة تهدف لتريب ضباط أرتباط المتابعة والتقييم على استخدام النظام القائم على 22 مؤشرا من مؤشرات الأداء الرئيسية وأداة تكنولوجيا معلومات خاصة بالقطاع، ليكون بمقدورهم جمع وتحليل البيانات والمعلومات، وإصدار تقارير عالية الجودة”.
وأوضح أن أداة تكنولوجيا المعلومات الخاصة بالقطاع، التي تم تطويرها بدعم من الاتحاد الأوروبي، تعتبر أول نظام لتكنولوجيا المعلومات تم تصميمه لقياس أداء القطاع في المملكة.
ويهدف مشروع الدعم الفني الممول من الأتحاد الأوروبي، إلى توفير دعم تنمية القدرات والمساعدة الفنية والتدريبات لتعزيز الحوار الاجتماعي والاستشارات.(بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق