الاجتماع الثلاثي لرؤساء برلمانات الأردن واليونان وقبرص يؤكد على "حل الدولتين"

هلا أخبار - أكد الاجتماع الثلاثي لرؤساء برلمانات الأردن واليونان وقبرص، على دعم الحل الشامل والعادل والدائم للصراع الفلسطيني الاسرائيلي على أساس حل الدولتين وفقاً للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية.

وكانت قد انطلقت أعمال الاجتماع الأول لرؤساء برلمانات قبرص و اليونان والأردن في البحر الميت،صباح اليوم الإثنين، والتي تندرج في إطار التعاون بين البلدان الصديقة.

وتاليا نص البيان المشترك:

اجتمع كل من رئيس مجلس النواب القبرصي، ورئيس البرلمان اليوناني، ورئيس مجلس النواب الأردني في لقاء ثلاثي بتاريخ 15/4/2019 في البحر الميت – الأردن، وخلص رؤساء المجالس الثلاثة على:

التأكيد على مخرجات القمة الثلاثية التي جمعت جلالة الملك عبد الله الثاني والرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس ورئيس وزراء اليونان ألكسيس تسيبراس في عمان بتاريخ 14/4/2019، والتي خلصت إلى الاتفاق على توسيع التعاون بين البلدان الثلاثة في قطاعات حيوية تشمل الطاقة والزراعة والسياحة والصحة والتعليم والتجارة والاستثمار وتكنولوجيا المعلومات.

يؤكد رؤساء المجالس الثلاثة على مخرجات القمة الثلاثية على دعم جهود جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، كوصي على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس، في حماية الأماكن المقدسة في المدينة والحفاظ على الوضع القانوني القائم كما اكدوا على دعم الحل الشامل والعادل والدائم للصراع الفلسطيني- الإسرائيلي على أساس حل الدولتين ووفقاً للقانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة ومبادرة السلام العربية، والتمسك بوضع مدينة القدس، اكدوا على أهمية التعاون البرلماني بينهم وذلك تعزيزا للتعاون الحكومي بين الدول الثلاث حيث سيكون ذلك قاعدة للقيم والمبادئ المشتركة . وسيكون هذا التعاون من اجل مصلحة كل من البلدان الثلاثة وشعوبهم إضافة الى صالح اهداف السلام ، الاستقرار، والازدهار في المنطقة.

-اكدالاجتماع الثلاثي الاول لروساء البرلمانات على دعم جهود استئناف المفاوضات المتعلقة بقضية قبرص، ويؤكد موقفه الداعم للتوصل لحل دائم تقبله الأطراف.

-كما اكدوا على موقفهم الداعي الى انتهاج الحلول السياسية للقضية القبرصية استنادا الى قرارات الشرعية الدولية والاحترام الكامل لسيادة واستقلال وسلامة أراضي الدول، وعلاقات الجوار.

واستنادا الى نقاشاتهم البناءة بما يتعلق بمالارتقاء بالتعاون الإقليمي وعلى وجه الخصوص المجالات الثلاثة التي تم اختيارها وهي الطاقة، السياحة، التعليم والثقافة ، فقد قرر رؤساء البرلمانات الثلاثة مواصلة التداول بشأن هذه الأمور إضافة الى العديد من الأمور الأخرى ذات الصالح العام في الوقت الراهن وذلك بهدف الخروج بنتائج ملموسة من خلال الإجراءات والمبادرات المشتركة.

وفي هذا السياق ، فقد اتفق الرؤساء الثلاثة على مزيد من التعاون بين البرلمانات الثلاثة من خلال التعاون البرلماني المنتظم وضمن اطار المنظمات البرلمانية الدولية . كما تم التركيز على التعاون مابين اللجان البرلمانية المختصة وتعزيز تبادل المعرفة والممارسات الفضلى إضافة الى الخبرة التشريعية.

كما اتفق الرؤساء الثلاثة على الاستثمار الكامل للعلاقات البرلمانية والنظر في إمكانية التعاون مع برلمانات الدول الأخرى في المنطقة والتي تتشارك بنفس المبادئ.

كما شدد رؤساء برلمانات كل من قبرص، اليونان و الأردن على أهمية تحويل الطاقة لتكون محفزا من اجل السلام والازدهار وتطوير امن الطاقة من خلال الامتثال الصارم للقانون الدولي واحترام حقوق الطاقة السيادية للدول. وقد ركز رؤساء البرلمانات الثلاثة بشكل خاص على المبادرات والإجراءات المشتركة والتي تهدف الى تعزيز توفير الطاقة، كفاءة الطاقة ، والحماية البيئية ومكافحة التلوث البحري وتحلية المياه . وفي هذا السياق ، فقد تم تسليط الضوء على الفوائد المرجوة من توسيع استخدام مصادر الطاقة المتجددة . إضافة الى ذلك ، اتفق الرؤساء الثلاثة على تشجيع التضافر في مجالات البحث والابتكار فيما يتعلق بمجال الطاقة بين المؤسسات المختصة والشركاء وأصحاب المصالح من الدول الثلاث.

وفي نطاق اخر ، ناقش رؤساء البرلمانات الثلاثة الطرق والوسائل الرامية لتعزيز التعاون في مجال السياحة وعلى وجه الخصوص العروض السياحية المشتركة و التي تستهدف الأسواق الجديدة إضافة الى تنويع وتحديث السفر المشترك متعدد الأغراض . كما تم إيلاء مزيد من التركيز على ضرورة مشاركة الجاليات والمغتربين من الدول الثلاث والتي تعتبر مساهمتهم ذات أهمية كبيرة في هذا المجال . إضافة الى ذلك فقد اتفق رؤساء البرلمانات الثلاثة على تعزيز خلق برامج التبادل التعليمي من اجل المهن السياحية في الدول الثلاث.

اما في مجال التعليم والثقافة ، فقد ناقش رؤساء البرلمانات الثلاثة السبل المحتملة لتعزيز المزيد من التفاهم المتبادل وتقريب العلاقات بين الشعوب. حيث تم تسليط الضوء على تسهيل وتعزيز تعليم اللغتين العربية واليونانية كألية رئيسية في هذا الخصوص .

إضافة الى ذلك ، سلط رؤساء البرلمانات الثلاثة الضوء على التراث الثقافي الغني للدول الثلاث. وفي هذا الخصوص، شدد كل منهم على ضرورة بناء مزيد من التعاون على الصعد الثنائية والثلاثية بهدف مكافحة التجارة غير المشروعة بالاّثار والكنوز الثقافية التراثية الأخرى . كما اكد رؤساء البرلمانات الثلاثة عزمهم على تشجيع التبادل المنتظم للمعلومات وأفضل الممارسات ، كأداة رئيسية في الجهود المشتركة والمتوازية التي تبذلها قبرص واليونان والأردن في هذا المجال.

وقد تم الاتفاق على ان يعقد الاجتماع الثلاثي الثاني لرؤساء برلمانات قبرص، اليونان ،الاردن في اثينا على ان يعقد الاجتماع الثلاثي الثالث في نيقوسيا.

آخر الأخبار

حول العالم