مجلس إدارة جديد لـ “المصفاة” واتفاق مع الحكومة لتسديد مديونيتها

 5ر36 مليون دينار صافي أرباح الشركة خلال العام 2018

توزيع 25 % من رأس المال المدفوع أرباحا على المساهمين

هلا أخبار- صادقت الهيئة العامة لشركة مصفاة البترول الأردنيّة على البيانات الماليّة للسنة المنتهيّة 2018.

ووافق مجلس إدارة الشركة خلال الاجتماع الهيئة العاديّ السبت، بحضور مندوب مراقب عام الشركات واكتمال النصاب القانوني على توصية المساهمين بتوزيع أرباح بنسبة 25 بالمئة من راس المال المدفوع أي بمبلغ 250 فلسا للسهم الواحد خالص الضريبة لمالك السهم المُسجل أصولا.

وسجلت حقوق مساهمي الشركة في الربح 4ر36 مليون دينار للعام الماضي، بينما بلغ حقوق غير المسيطرين في الربح 167 ألف دينار.

وحققت الشركة ربحا قبل خصم الضريبة بلغ 8ر42 مليون دينار لعام 2018، لترتفع الأرباح الصافية للشركة -بعد خصم الضريبة- بنسبة 11 بالمئة، لتبلغ 5ر36 مليون دينار، مقارنة مع 9ر32 مليون دينار لسنة 2017.

وسجل صافي الإيرادات التشغيلية للعام الماضي 7ر1 مليار دينار.

ووافقت الهيئة العامة على توصية مجلس الإدارة باقتطاع ما نسبته 10 بالمئة من الأرباح السنويّة الصافيّة الخاصة بنشاط شركة تسويق المنتجات البتروليّة الأردنيّة لحساب الاحتياطيّ الإجباريّ، وسط الاستمرار بوقف اقتطاع ما نسبته 10 بالمئة كاحتياطي إجباري من الأرباح السنويّة الصافيّة لباقي أنشطة الشركة.

وأقرت الهيئة العامة قرار مجلس الإدارة بتخصيص 5ر8 مليون دينار لحساب الاحتياطيّ الاختياريّ واستخدامه للأغراض التي يحددها مجلس الإدارة، إضافة لتخصيص 5ر8 مليون دينار لحساب الاحتياطيّ الخاص لأغراض مشروع التوسعة الرابع.

وقدم رئيس مجلس إدارة الشركة وليد عصفور شكره للهيئة العامة بشكل خاص وللمستهلك الأردني بشكل عام على ثقتهم بمنتجات شركة مصفاة البترول الاردنيّة، مؤكدا ان هذه الثقة تضع الشركة أمام مسؤولية كبيرة تسعى دائما لتحملها بشتى الظروف والأوضاع.

وقال عصفور: ان الشركة تعمل ضمن استراتيجيتها على إدامة امن التزود بالطاقة، إذ ان الكفاءة الإنتاجية للشركة تتناسب مع كافة متطلبات السوق المحليّة.

وأكد ان الشركة ماضية بتنفيذ الإجراءات المتعلقة بمشروع التوسعة الرابع، حيث تم إنجاز مراحل مهمة لتنفيذ هذا المشروع.

وأعلن الرئيس التنفيذيّ لشركة مصفاة البترول الاردنيّة المهندس عبدالكريم العلاوين، أن الشركة توصلت إلى اتفاق مع الحكومة لسداد مديونيّة الحكومة لصالح الشركة، معتبرا أن سداد المديونيّة تعتبر ركيزة أساسيّة لتنفيذ مشروع التوسعة الرابع.

وفي السياق، قال العلاوين: إن رفع رأسمال الشركة الى 100 مليون دينار، قدم فائدة للمساهمين بضمان تحقيق أعلى نسبة ربح ممكنة.

وأعلن عن ارتفاع أرباح الشركة من نشاط التكرير خلال الربع الأول من العام الجاري.

** مجلس إدارة جديد 

وعلى الصعيد ذاته، انتخبت الهيئة العامة مجلساً لإدارة الشركة، وفاز وليد عصفور، علاء البطاينة، المهندس خير أبوصعيليك، بسام سنقرط، وصندوق التأمين الاجتماعي- نقابة المهندسين، جمال فريز، إبراهيم أبوديه، وليد النجار، احمد الخضري وشركة عبدالرحيم البقاعي.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق