هيئة الاستثمار تبدأ بمشروع أتمتة 11 خدمة

هلا أخبار – أكد وزير الدولة لشؤون الاستثمار مهند شحاده أن الأردن قادر على أن يكون مركزاً لتقديم الخدمات للشركات العالمية، إضافة إلى قدرته ان يكون محطة حاضنة للشركات الناشئة في الريادة والابتكار.

وقال شحاده أن الأردن يشكل ٢٧% من أفضل الشركات الناشئة في المنطقة، مؤكداً أن أهم النتائج المبدئية لمؤتمر لندن أنه تم استقطاب اول شركة عالمية في قطاع تكنولوجيا المعلومات ستعمل على تقديم الخدمات من خلال المملكة إلى الخارج.

جاء ذلك خلال الجلسة الحوارية التي نظمها منتدى الاستراتيجيات الأردني تحت عنوان “مخرجات مؤتمر لندن: الطريق للإنجاز” .

وشارك في الجلسة وزيرة التخطيط والتعاون الدولي د.ماري قعوار ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات م.مثنى غرايبة والسفير البريطاني لدى الاردن أدوارد اوكدن ، ورئيس الهيئة الادارية لمنتدى الاستراتيجيات الأردني السيد عبد الاله الخطيب .

وأضاف شحاده خلال الجلسة، أن الحكومة الأردنية تعمل على تحسين وتطوير البيئة الاستثمارية من خلال اجراءات واضحة تذلل كافة العقبات أمام المشاريع الاستثمارية القائمة والجديدة، مؤكداً ان هيئة الإستثمار بدأت بمشروع أتمتة أهم 11 خدمه يحتاجها المشروع الاستثماري سيتم الاعلان عنها خلال الشهرين القادمين.

وذكر وزير الاستثمار أن الحكومة عملت على عرض المشاريع الاقتصادية الكبرى ذات الجدوى الاقتصادية خلال مشاركتها في مؤتمر لندن، بهدف الترويج للمملكه كبيئة حاضنه للإستثمار.

وتطرق شحاده إلى الشراكة بين القطاعين العام والخاص وأهميتها في دعم الاقتصاد الوطني، إضافة إلى تركيزه على دور الصادرات، خاصة تصدير الخدمات.

مؤكداً أن مؤتمر لندن هو محطة من المحطات التي تعمل عليها الحكومة الأردنية لترويج الأردن اقتصادياً ومالياً واستثمارياً. 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق