التنمية تطلق وقفة شبابية للتوعية بالآثار السلبية للتسول

  • 22 / 5 / 2019 - 9:13 م
  • آخر تحديث: 22 / 5 / 2019 - 9:13 م
  • محليات   
جانب من الوقفة الشبابية

هلا أخبار- اطلقت وزارة التنمية الإجتماعية بالتعاون مع الامن العام وامانة عمان الاربعاء وقفة شبابية تهدف إلى التوعية  بالاثار السلبية لظاهرة التسول من امام مبنى الوزارة .

وتضمنت الفعالية، التي شارك بها متطوعون من كلية القادسية ومدرسة المنهل،  توزيع بروشورات توعوية وملصقات ويافطات حول اخطار التسول وتأثيره على المجتمع.

وثمنت وزيرة التنمية الإجتماعية بسمة إسحاقات جهود القائمين على الوقفة ، مؤكدة ان الوزارة تمد يد العون والمساعدة لكل من يستحق المساعدة وتنطبق عليه المعايير عبر القنوات الرسمية دون الحاجة للجوء إلى التسول .

وأوضحت  إسحاقات  المظاهر السلبية التي تخلفها ظاهرة التسول  ، داعية إلى عدم التعاطي معها و رفع الوعي لتحمل المسؤولية ازاء الحد من تاثيراتها .

وقال مديروحدة مكافحة التسول  ماهر الكلوب إن هذه الوقفة هي احدى فعاليات الحملة الوطنية ( اردن النخوة)  والمستمرة لنهاية العام .

وبين  كلوب  أن تعدد اشكال التسول من شانه أن يستجدي تعاطف المواطنين مع هذه الحالات تحديدا ما يتم ممارسته عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، محذرا من مغبة الانسياق خلف هذه الصفحات التي تستغل احوال المواطنين وتعاطف الاردنيين معهم.

ووفقا لقانون العقوبات رقم 16،  يعاقب المتسول بالحبس مدة لا تزيد عن 3 اشهر او ان تقرر المحكمة احالته على إي مؤسسة معنية من قبل وزير التنمية الاجتماعية للعناية لمدة لا تقل عن سنة ولا تزيد عن 3 سنوات ، كما ويعاقب كل من سخر الغير مدة لا تقل عن سنة .

وكانت وحدة  مكافحة التسول  قد ضبطت منذ بداية شهر رمضان المبارك وحتى اليوم نحو 250 متسولا ومتسولة .

آخر الأخبار

حول العالم