“النزاهة ومكافحة الفساد” توضح موقفها من قضية الكابتن الدعجة

هلا أخبار – تابعت هيئة النزاهةومكافحة الفساد منذ فترة غير قصيرة ما يتداوله البعض على وسائل التواصل الاجتماعي حول قضية أثارها أحد طياري الملكية الأردنية تتعلق باستئجار فنادق لإقامة طواقم طائرات الملكية في الدول التي تطير إليها وتحط فيها وبالذات الفنادق الأمريكية .

وبصرف النظر عن مضمون ما أورده الكابتن يوسف الهملان الدعجة حول هذه القضية تود الهيئة أن توضح الحقائق التالية :

– بادرت الهيئة بالاتصال مع الكابتن المذكور بخصوص هذه القضية حيث حضر إليها بالفعل وكرر رواية ما يتم تداوله .

– أبدى الكابتن الهملان عند حضوره استعداده لتزويد الهيئة بوثائق ومعلومات إضافية طالباً إمهاله بعض الوقت لتجهيزها ، وقد تمّ الاتفاق معه على ذلك .

– بعد عدة أيام عاود الاتصال بالهيئة طالباً إمهاله فترة من الوقت نظراً لانشغاله بأمور خاصة تتعلق بمرض والدته .

– في الثاني من الشهر الجاري تلقت الهيئة اتصالاً هاتفياً منه أبلغها فيه بأن الملكية الأردنية أوقفت صرف تذاكر السفر له التي تُمنح عادة لموظفيها الحاليين والسابقين وأنه يعتقد أن هذا الإجراء كان بسبب إثارته لهذه القضية ولم يؤكد لها أنه ما زال على وعده بإحضار الوثائق والمعلومات التي أشار إليها .





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق