الملك يتلقى رسالة من الفريق الركن المتقاعد محمود عبد الحليم فريحات

هلا أخبار- تلقى جلالة الملك عبدالله الثاني رسالة من الفريق الركن المتقاعد محمود عبد الحليم فريحات رئيس هيئة الأركان المشتركة السابق، فيما يلي نصها:

“مولاي صاحب الجلالة الهاشمية الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم، القائد الأعلى للقوات المسلحة الأردنية الباسلة، حفظه الله ورعاه.

يشرفني يا مولاي وإذ أغادر موقعي رئيساً لهيئة الأركان المشتركة، والذي شرفتموني بحمل أمانته، أن أتوجه لمقامكم السامي بأصدق معاني الولاء والإخلاص والوفاء لقيادتكم الهاشمية الحكيمة، والتي هي محط تقديرنا واعتزازنا، سائلاً المولى عز وجل أن يكلأكم بعين رعايته ويديم عرشكم المفدى ويحفظكم قائدا عربيا هاشميا تقودون مسيرة الخير في أردن العزم والعطاء، وأنتم تعملون لغدٍ مشرقٍ واعدٍ بإذن الله.

مولاي المعظم،

لقد كنتم على الدوام نعم القائد الملهم، ومصدر فخر واعتزاز، تولون جل اهتمامكم ورعايتكم لقواتكم المسلحة وتتلمسون احتياجاتها، وتسعون للمضي بها إلى مصاف الجيوش المتقدمة تسليحاً وتطويراً، حتى أصبح الجيش العربي المصطفوي أنموذجاً في الاحتراف والتميز، يشهد له القاصي والداني، فاحتل مكانة فريدة بين جيوش العالم حاملاً مبادئ ورسالة الثورة العربية الكبرى وحارساً لقيمها السامية النبيلة، فكانت بصماته واضحة في مختلف بقاع العالم، يذود عن حمى الوطن ويقوم بدوره الإنساني رغم التحديات الجسام والأوضاع المضطربة التي تمر بها المنطقة والإقليم من حولنا، مذللاً كل الصعوبات والتحديات.

سيدي ومولاي جلالة القائد الأعلى،

إنني إذ أرفع لمقامكم السامي أسمى معاني الولاء والإخلاص، معاهداً الله والوطن وجلالتكم أن أبقى جندياً وفياً من جنودكم المخلصين، لأسال الله عز وجل أن يحفظ أردننا الغالي ويديم عليه الأمن والاستقرار، وأن يحفظ جلالتكم ويجعل التوفيق والسداد رفيق دربكم في مسعاكم ورؤاكم، إنه سميع مجيب.

مولاي المعظم”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق