مسؤولون أمريكيون: ترامب يرغب بالانسحاب التام من أفغانستان

هلا اخبار – قال مسؤولون أمريكيون، إن الرئيس دونالد ترامب يرغب بسحب كافة جنود بلاده من أفغانستان، قبل حلول الانتخابات الرئاسية الأمريكية المرتقبة في نوفمبر/تشرين الثاني 2020.

وأكد 5 مسؤولين فضلوا عدم الكشف عن هويتهم، لمحطة “إن بي سي” الأمريكية، رغبة ترامب باستكمال عملية سحب الجنود من أفغانستان قبل حلول موعد انتخابات الرئاسة.

إلا أن المسؤولين شددوا في الوقت ذاته، على صعوبة تنفيذ هذا الطلب، لغاية نوفمبر 2020.

من ناحية أخرى، قال ترامب في تصريحات صحفية الجمعة، بحديقة البيت الأبيض، إنهم بدأوا تخفيض عدد الجنود الأمريكيين في أفغانستان، دون الخوض في تفاصيل.

وأضاف: “نقلل عددنا (الجنود)، فمنذ 19 عاما نحن هناك ونقوم بدور الشرطة”.

وقال: “حقّقنا الكثير من التقدّم. نحن نجري محادثات (مع طالبان)”، دون الإدلاء بمزيد من التفاصيل.

ولفت أن القوات الأمريكية يمكنها الانتصار في أفغانستان في غضون بضعة أيام، لكنها لا ترغب بقتل 10 ملايين شخص. 

وذكر ترامب أنّه لا يتحدث عن استخدام أسلحة نووية، وقال “أنا أتحدث عن أسلحة تقليدية”.

وأعرب عن ثقته بأن باكستان ستقدم الدعم للولايات المتحدة، في عملية السلام مع أفغانستان.

وتشهد أفغانستان، منذ الغزو الأمريكي عام 2001، صراعا بين حركة طالبان من جهة، والقوات الحكومية والدولية بقيادة الولايات المتحدة من جهة أخرى، ما تسبب في سقوط آلاف الضحايا المدنيين. 

وترفض “طالبان” إجراء مفاوضات مباشرة مع الحكومة بحجة أنها “غير شرعية”، وتشترط بغية التوصل لسلام معها خروج القوات الأمريكية من البلاد. 

ومنذ يناير/ كانون الثاني الماضي، تجري واشنطن مفاوضات مع حركة طالبان، في الدوحة، بهدف إيجاد تسوية سياسية لإنهاء دوامة العنف المستمرة منذ 19 عاما. (الأناضول)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق