الملك يبحث مع رئيسة وزراء نيوزيلندا التعاون الثنائي والتطورات الإقليمية

هلا أخبار- ركز لقاء جلالة الملك عبدالله الثاني، بحضور سمو الأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد، مع رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن، في نيويورك،  الاثنين، على سبل تعزيز التعاون بين البلدين في شتى الميادين، والتطورات في المنطقة.

وخلال اللقاء، الذي حضره سمو الأمير غازي بن محمد، كبير مستشاري جلالة الملك للشؤون الدينية والثقافية، والمبعوث الشخصي لجلالته، جرى التأكيد على مواصلة التنسيق والتشاور حيال مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، لا سيما في الحرب على الإرهاب ضمن نهج شمولي.

كما تطرق اللقاء، الذي عقد على هامش اجتماع “حوار القادة: استجابة استراتيجية لمكافحة الخطاب المتطرف”، إلى الجهود التي يبذلها الأردن من أجل التصدي للإرهاب والفكر المتطرف، ومن ضمنها “اجتماعات العقبة”.

بدورها، عبرت رئيسة وزراء نيوزيلندا عن تقدير بلادها لدور الأردن بقيادة جلالة الملك في تحقيق السلام والاستقرار في المنطقة والعالم، وجهود محاربة الإرهاب وأفكاره الظلامية.

وحضر اللقاء مستشار جلالة الملك للاتصال والتنسيق.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق