وفد نيابي يزور مشروع مستشفى السلط الجديد

هلا أخبار - زارت لجنتا "الصحة والادارية " النيابيتان اليوم الاربعاء مشروع مستشفى السلط الحكومي الجديد، بحضور وزير الاشغال العامة والاسكان المهندس فلاح العموش للاطلاع على سير العمل ونسبة الانجاز في المشروع.

وطالب اعضاء اللجنتين الجهات المنفذة بضرورة التسريع في انجاز المشروع وتسليمه قبل نهاية العام ليصار الى تشغيله خدمة للمواطنين والتسهيل عليهم كونه يخدم فئة كبيرة من ابناء محافظة البلقاء.

ودعا رئيس لجنة الصحة والبيئة النيابية عيسى خشاشنة الى رفد هذا الصرح الطبي بالكوادر الصحية والاجهزة اللازمة وانشاء مسجد داخل المستشفى للتسهيل على المواطنين.

من جهته انتقد النائب جمال قموه التأخير في تسليم المشروع لمدة تزيد على خمس سنوات عن الموعد المقرر لتسليمه.

واكد وزير الاشغال المهندس فلاح العموش انه سيتم الانتهاء من المشروع وتركيب الاجهزة وتسليمه قبل نهاية العام الحالي ليصار الى تشغيله، عازيا سبب التأخير في الانجاز والتسليم الى انشاء كلية الطب وعدد من المباني الاضافية، إضافة الى تأخر شركة الكهرباء في توصيل الكهرباء.

واستمع الوفد الى ايجاز عن مراحل تنفيذ المشروع الذي بلغت كلفته 92 مليون دينار ويقام على ارض مساحتها 55 دونما ويعتبر من اكبر المستشفيات التابعة لوزارة الصحة من حيث مساحة المبنى وعدد الاسرة والتخصصات.

وبلغت نسبة الانجاز في المشروع 98 بالمئة في المبنى الرئيس، و80 بالمئة في كلية الطب، ويتكون المبنى الرئيس للمستشفى من 11 طابقا وبسعة 350 سريرا قابلة للتوسعة إلى 450 سريرا .

ويشتمل أيضا على مبنى من 6 طوابق كمواقف طابقية لخدمة تتسع لـ 550 سيارة، إضافة الى مواقف اخرى وساحات تتسع لحوالي 350 سيارة، وحديقة ومساحات خضراء لخدمة المرضى والمراجعين.

وتم إنشاء كلية الطب التابعة لجامعة البلقاء التطبيقية بمساحة إجمالية تبلغ 21 الف متر مربع وتتكون من 9 طوابق، تشمل مدرجا بسعة 500 طالب وقاعات محاضرات ومختبرات وغرفا صفية وخدمات، وتم ربط مبنى الكلية ومبنى المواقف بالمبنى الرئيس للمستشفى من خلال نفق وجسر. (بترا)

آخر الأخبار

حول العالم