الرزاز: متمسكون باللاءات الحاسمة خلف قائد المسيرة

هلا أخبار – هنأ رئيس الوزراء عمر الرزاز جلالة الملك عبدالله الثاني في عيد ميلاده الثامن والخمسين.

وكتب الرزاز عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، “في عيد ميلادكم الميمون سيدي، يقف الأردن اليوم صفاً واحداً موحَّداً خلفكم، موقناً بالله ومتوكلاً عليه”.

ولفت الرزاز إلى موقف الأردنيين من القضية الفلسطينية، قائلا: “سيدنا أبا الحسين، معك وبك نمضي واثقين، مع الملك مستمرّون خلف قائد المسيرة ومتمسكون باللاءات الحاسمة “لا للتوطين ولا للوطن البديل ولا تنازل عن القدس”، ولكم منا يا سيدي صادق العهد والوفاء”.

وأضاف الرزاز، “وعلى الصعيد الوطني، مولاي المعظم، نستحضر دائماً توجيهاتكم السامية لخدمة الأردن والأردنيين وتحسين الوضع المعيشي للمواطنين، خصوصاً تمكين الشباب وإطلاق طاقاتهم، فأنتم بوصلتنا”.

وأكد الرزاز أن الحكومة حققت تقدما في مجالات عدة، قائلا: “سيدي، لا نألو جهداً لتحقيق رؤيتكم، وقد حققنا تقدماً في ملفات مهمة في جميع القطاعات مثل: التشغيل والتصدير والسياحة وتكنولوجيا المعلومات والزراعة والصناعة، وخدمات المواطنين في الصحة والتعليم والنقل، ومكافحة الفساد وإشراك الشباب في الحياة العامة”.

وزاد الرزاز “لكن طموحنا أكبر في تحقيق رؤيتكم السامية، وطموحكم، سيدي، أكبر مما تحقق، وسنستمر في سعينا نحو حياة أفضل للمواطن الأردني”.

وختم “حمى الله أردننا وفلسطين، وأدام ملك الهاشميين وعزّهم، وكل عام وأنت يا سيدي بألف خير”. 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق