“الاستهلاكية المدنية”: أسعار المواد الرمضانية بمستوى العام الماضي

** أسعار السلع في المؤسسة اقل بنسبة 13 بالمئة عن السوق المحلية

هلا أخبار-  أعلن مدير عام المؤسسة الاستهلاكية المدنية سلمان القضاة أن المؤسسة تعتزم فتح ثلاثة اسواق جديدة في لواء الطيبة بمحافظة إربد، وعبين وعبلين بمحافظة عجلون، والجبل الشمالي بمحافظة الزرقاء.

وقال القضاة إن اسعار المواد الاستهلاكية التي يكثر الطلب عليها في شهر رمضان ستكون بنفس مستوى اسعار العام الماضي، وسيتم طرحها في 15 آذار المقبل في 67 سوقا للمؤسسة.

واضاف ان المؤسسة التي تقوم رسالتها على حماية المواطن من ارتفاع الاسعار والمحافظة على التوازن السعري في السوق يتوفر لديها مخزون استراتيجي كبير من المواد الغذائية والأساسية في أسواقها يكفي لنصف عام.

ولفت إلى التزام المؤسسة بقرار مجلس الوزراء المتضمن تخفيض ضريبة المبيعات على عدد من السلع الغذائية والتي نشرت قوائمها في الصحف حيث عكست تخفيض نسبة الضريبة على اسعار بيع تلك السلع بنفس النسبة، 5 بالمئة.

واوضح أن المؤسسة وفرت العام الماضي عروضا ترويجية وتخفيضات حقيقية على اسعار موادها في نهاية كل شهر تزامناً مع صرف رواتب الموظفين، وبلغ عدد المواد المخفضة والعروض الترويجية نحو 1800 مادة شملت مواد غذائية وغير غذائية ما شكلت فرصة للمواطن لشراء احتياجاته بأسعار مخفضة.

واكد ان العروض في المؤسسة تشمل مواد ذات صلاحية طويلة تستمر عشرة ايام، وهو ما يميزها عن غيرها من العروض التي تشمل سلعا محددة جدا ووقتا محددا ايضا.

وبين أن اسعار السلع في المؤسسة اقل بنسبة 13 بالمئة عن مثيلاتها للسلة الشرائية في السوق المحلية، بحسب دراسة متخصصة اجرتها شركة محايدة.

وقال: إن الحصة السوقية للمؤسسة من المواد الغذائية وغير الغذائية وصلت إلى 3ر3 بالمئة من حجم المبيعات مقارنة مع الأسواق الحديثة التي وصلت الى 3 بالمئة.

واشار القضاة إلى ارتفاع مبيعات المؤسسة العام الماضي بنسة 3 بالمئة عن مبيعات عام 2018، مرجعا ذلك إلى استمرار توفر المواد في اسواق المؤسسة والعروض الترويجية والتخفيضات التي انتهجتها منذ بداية العام الماضي ما يؤشر على ثقة المواطن في المؤسسة كواحدة من افضل اماكن التسوق في المملكة.

واكد ان جميع الاصناف التي تباع في المؤسسة تخضع للفحوصات المخبرية لدى المؤسسة العامة للغذاء والدواء ومؤسسة المواصفات والمقاييس لضمان جودتها وصلاحيتها للاستهلاك.

وقال القضاة إن الموسسة ترفع المواد الغذائية عن الرفوف قبل 45 يوما من انتهاء صلاحيتها بالنسبة للمواد الغذائية ذات المنشأ الاردني وقبل 60 يوما للمواد من غير المنتجات الوطنية، لافتا إلى ان شركة نيلسن للدراسات المتخصصة في قطاع التجزئة اعلنت ان نسبة رضا المواطنين عن الخدمات المقدمة لهم بلغت 89 بالمئة، وارتفاع رضا المواطنين بنسبة 92 بالمئة عن أسعار السلع والمنتجات داخل اسواق المؤسسة مقارنة مع 82 بالمئة العام الماضي.

واوضح أن حصة المؤسسة بلغت العام الماضي نحو 60 بالمئة من حجم المشتريات، وأن العديد من الاصناف تعتبر حصرية في الصناعة الوطنية مثل المنظفات والورقيات والصناعات البلاستيكية.

وتابع: إن اسواق المؤسستين المدنية والعسكرية منتشرة في معظم مناطق المملكة 67 للمدنية و110 للمؤسسة العسكرية، وإذا ما دعت الحاجة او تلقينا طلبات من المواطنين في بعض المناطق البعيدة لن نتردد عن خدمتهم.  (بترا) 





هلا اخبار عبر اخبار جوجل
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق