الموجز الحكومي: قرار منع “الأرجيلة” قيد البحث

هلا أخبار- أعلنت وزارة الصحة في إيجازها الإعلامي أنّ الوضع في الأردن حيال فيروس كورونا جيد جداً ولا حالات جديدة.

وقالت الوزارة إنّ قرار منع “الأرجيلة” قيد البحث.

وأشارت الوزارة إلى أنّ عدد الحالات الموجودة حالياً في الحجر الصحي، والتي وصلت إلى الأردن من مناطق ينتشر فيها فيروس الكورونا المستجد بلغ  71 حالة.
فيما بلغ العدد الكلي للحالات التي أُدخلت الحجر الصحي ثم غادرته بعد قضاء 14 يوماً وثبوت عدم إصابتها بفيروس كورونا المستجد: 277. 

وعرضت خلال الموجز ، الاجراءات الوقائية التي تم اتخاذها وتتعلق بالسفر، والفعاليات العامة.

وشملت الاجراءات اغلاق المعبر الشمالي، وجسر الملك حسين، والمعبر الجنوبي أمام حركة الركّاب المغادرين والقادمين، باستثناء المعنيين بوسائل نقل البضائع، ووقف السفر من وإلى لبنان، وسوريا باستثناء الشاحنات. كما تم إيقاف المعابر البحرية مع جمهورية مصر العربية، وتخفيض عدد الطائرات القادمة منها بنسبة 50 بالمئة، والسماح بالسفر للحالات الضرورية فقط، مع الإبقاء على الحركة التجارية، اضافة الى وقف حركة الركاب من وإلى العراق عبر حدود الكرامة، مع الإبقاء على الحركة التجارية، واعتماد مطاري بغداد و أربيل للسفر فقط. وشملت الاجراءات ايضا، عدم السماح للقادمين من دول فرنسا وألمانيا وإسبانيا بالدخول إلى أراضي المملكة، وعدم السماح للأردنيين بالسفر إلى هذه الدول، اعتباراً من يوم الاثنين المقبل فيما سيسمح للأردنيين القادمين من جميع هذه الدول بالدخول شريطة خضوعهم للإجراءات الاحترازيّة التي تتّبعها وزارة الصحّة، بما في ذلك الحجر المنزلي الذاتي لمدّة 14 يوماً.

واستثنت الاجراءات البعثات الدبلوماسية، والمنظمات الدولية، والأجانب المستثمرين والمقيمين في المملكة، شريطة خضوع الافراد ضمن هذه الفئات للإجراءات الاحترازيّة التي تتّبعها وزارة الصحّة، التي قالت انه يتم مراجعة هذه القرارات كلّما دعت الحاجة.

واشار الموجز الى الاستمرار بمنع دخول القادمين من غير الأردنيين من الصين، وكوريا الجنوبية، وإيران، وايطاليا، وتحويل الأردنيين القادمين من هذه الدول للحجر الصحي، وكذلك منع الإجازات الخارجية للعمالة الوافدة، ووَقف تصاريح العمل للقادمين من الخارج،ومنع الإجازات للطلاب الأجانب الدارسين في المملكة الذين يذهبون إلى دول ينتشر بها المرض.

وشملت الاجراءات ايضا وقف الرحلات المدرسية الخارجية، وتعليق سفر الموظفين للخارج إلا للضرورة القصوى وبموافقة مجلس الوزراء، ووقف حركة المجموعات السياحية الأجنبية بين الأردن والأراضي الفلسطينية وإسرائيل، وإرشاد المواطنين بتفادي السفر إلا للضرورة القصوى في ظل تسارع وتيرة انتشار فيروس كورونا المستجد في العديد من دول العالم.

ولفت الى توجيه المواطنين القادمين من بعض الدول التي يوجد فيها عدد كبير من الإصابات بالفيروس مثل العراق، ومصر، وفرنسا، واِسبانيا، وألمانيا بالقيام بحجر منزلي ذاتي بالبقاء في منازلهم لمدة أسبوعين، والاتصال بالجهات الصحية في حال ظهور أعراض ليتم التواصل معهم واتخاذ الإجراءات اللازمة، و وقف المؤتمرات الدوليّة والمحليّة في الأردن، إلّا ما يسمح به مجلس الوزراء وخصوصاً الطبيّة منها.

وقالت الوزارة انه يتم الان بحث وقف تقديم خدمات الأرجيلة، كإجراء وقائي مؤقت. واشارت الى مواقع الحجر الصحي، وهي مستشفى الوبائيات – مستشفيات البشير، وفندق في عمّان تم استئجاره من قبل وزارة الصحة ليكون موقعا مخصصا للحجر، وقسم الحجر الصحي في مستشفى الأمير حمزة.

ودعت المواطنين للإتصال بخدمة الخط الساخن “اِسأل عن الكورونا على الرقم والمجاني111، للاستشارات الطبية عن فيروس كورونا المستجد COVID-19، والاتصال بالأرقام “065004545/0778410186″لاي استفسار.

وبينت ان المستشفيات المعتمدة لفحص الحالات المشتبه بإصابتها وعزلها، هي مستشفيات البشير، والزرقاء الحكومي الجديد، والكرك الحكومي، ومستشفى الجامعة الأردنية، ومستشفى الملك عبدالله المؤسس، ومستشفى الأمير هاشم العسكري.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق