الحكومة: ندرس سيناريو ما بعد الثلاثاء وساعات معدودات للحركة، وخطة للعزل ب”فنادق”، ودراسة فتح المجال الجوي أم لا الاسبوع المقبل

هلا أخبار- أكّد وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة أن الحكومة ستدرس السيناريو المقبل ما بعد يوم الثلاثاء من ناحية السماح بحرية الحركة.

وشدد في حديث لفضائية الحدث صباح السبت على أنه “سنفسح المجال للتسوق للمواطنين لساعات معدودة”، لافتاً إلى أن هذا الأمر سيتم بحثه في الاجتماعات المقبلة برئاسة رئيس الوزراء.

وحول لجوء الحكومة لفرض حظر التجول أوضح العضايلة “لقد أعلن الأردن منذ 4 أيام عن تقييد للحركة بين المحافظات وإغلاقات بين المدن، لكن للأسف شهدنا عدم تجاوب من قبل بعض المواطنين واستهتارهم وعقد اجتماعات وزيارات والتحرك بحرية”.

وأضاف “لذلك وجدنا في خلية الأزمة التي يتابعها جلالة الملك ورئيس الوزراء فرض حظر تجول على كافة أنحاء المملكة منذ صباح السبت حتى صباح الثلاثاء، حيث إن هذا الأمر سيحد من تجمع الناس”.

وحول مواعيد الحظر قال “حددت الحكومة مواعيد الحظر، وجرى استثناء بعض القطاعات الاساسية التي تديم الحياة الطبيعية للمواطنين وقد وزعت عليها التصاريح اللازمة”.

وحول السيناريو الذي تتخوف منه المملكة قال “نخشى أن يتفشى الوباء ويزداد فقد انتشر الوباء في الدول التي لم تتخذ إجراءات”، مشيراً إلى أن القوات المسلحة الأردنية الجيش العربي والأجهزة الأمنية تنفذ التعليمات والخطة بشأن حظر التجول في كافة أنحاء المملكة.

وأشار إلى أنه يوجد في الأردن 84 حالة مصابة بفايروس كورونا، مبيناً أن وزارة الصحة اتخذت خطوات لإجراء فحوصات المشتبه بهم سواء للعائدين من الخارج أو من يُبلغ عن ارتفاع درجة حرارة، ولذلك الوزارة بادرت بالذهاب إليهم لضبط الأمور وعدم انتشار الفايروس.

وفي إجابته على سؤال إذا ما تطور الأمر، قال العضايلة “جُهزت مستشفيات خاصة في حال تطور الأمر، وإذا انتشر الوباء لا سمح الله وازدادت الحالات أكثر، فلدينا خطط بوضعهم (عزل) في فندق أو فنادق ضمن كوادر طبية لازمة وهي خطط تدرس أولاً بأول”.

وفيما يتعلق بإغلاق المنافذ الجوية، بين الوزير “المنافذ الجوية مغلقة باستثناء الشحن الجوي”، كاشفاً عن أن الحكومة ستراجع الأمر أسبوعياً حسب المعطيات والمؤشرات بخاصة دول الجوار، “فقدرة ليس الاردن فقط بل الدول الأخرى على التحمل سندرس فتح المجال الجوي أم لا الأسبوع المقبل”.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق