العضايلة: أزمة كورونا أظهرت أهمية وجود المركز الوطني لإدارة الأزمات

  • 30 / 3 / 2020 - 10:25 م
  • آخر تحديث: 30 / 3 / 2020 - 10:26 م
  • محليات   
العضايلة: "إدارة الأزمات" يُدار بشكل يومي من قبل جلالة الملك

** أكثر من 3 إيجازات صحفية تصدر من المركز الوطني لإدارة الأزمات

 هلا أخبار- قال وزير الدولة لشؤون الإعلام أمجد العضايلة إنّ المركز الوطني للأمن وإدارة الأزمات، إنّ جلالة الملك كان حريصاً منذ عام 2006 أنّ يكون لدينا مركز بهذا المستوى الدولي.

وأشار الوزير إلى أنّ أزمة كورونا أظهرت أهمية وجود مركزٍ تجتمع فيه الدولة الأردنية بكل عناصرها سواء الحكومة أو القوات المسلحة أو الأجهزة الأمنية.

وقال العضايلة، في تقرير أوضح أدوار المركز للتلفزيون الأردني،  إنّ هذا المركز يُدار بشكل يومي من قبل جلالة الملك، وجلالته يدير الأزمة عن بعد، "لذلك تقريباً أغلب أعضاء الحكومة والمعنيين بإدارة الدولة  يتواجدون في ظل الأزمة بعد فرض حظر التجول يدار من هنا".

وأضاف الوزير: "هذا المركز يعد مفخرة للأردن، وعندما تتابع كل صغيرة كبيرة من هذا المركز ويتخذ القرارات من هنا، تفتخر أنّ الأردن تقدم نموذج للمنطقة والعالم خاصة في هذه الأزمة".

وبيّن العضايلة، أنّ الأردن دولة متمكنة ودولة تدار بحكمة من قبل جلالة الملك.

وعن الثقة بالدولة في إدارتها لملف كورونا حتى بات الإيجاز الصحفي مصدراً للمعلومة، قال الوزير: إنه "منذ بداية الأزمة حرصنا على أنّ يكون هناك شفافية ومصداقية ومعلومة يومية نقدمها للمواطن حتى لا يلتفت إلى بعض الإشاعات أو المعلومات التي لا تأخذ عن مصادر رسمية".

وخلال جولته في المركز أوضح الوزير أنّ الإيجازات اليومية تتضمن معلومات حول عدد المصابين والإجراءات والقرارات الحكومية.

وقال "من المركز الوطني تصدر أكثر من 3 إيجازات صحفية، والإيجاز الأول الثانية ظهراً والثاني السادسة مساءً والثالث مع وزير الصحة الساعة الثامنة مساءً".




آخر الأخبار

حول العالم