“الإفتاء الفلسطيني” يحذر من سلب اسرائيل للأرض المحتلة

هلا أخبار- حذر مجلس الإفتاء الأعلى في فلسطين من توجه سلطات الاحتلال الإسرائيلي لضم المزيد من الأراضي الفلسطينية، داعياً أبناء الشعب الفلسطيني كافة للوقوف في وجه هذا العدوان، وتأييد كل الخطوات التي اتخذتها القيادة الفلسطينية لمواجهة هذا الضم.
وطالب المجلس في بيان له اليوم الخميس دول العالم جميعها إلى رفض هذا العدوان، تماشياً مع القوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن وهيئة الأمم المتحدة، معتبراً هذه الخطوة عدواناً سافراً على الشعب الفلسطيني وأرضه ومقدساته.
وحذر من التبعات الخطيرة لذلك وانعكاساتها السلبية على الأمن الإقليمي، مبيناً أن سلطات الاحتلال تطبق إجراءات تدريجية للاستيلاء على الأراضي الفلسطينية، بصورة استفزازية تعبر عن أطماع ونوايا خبيثة، بهدف عرقلة إقامة دولة فلسطينية في المستقبل. وندد المجلس في بيانه باعتداء سلطات الاحتلال على مقبرة الإسعاف الإسلاميّة في يافا، حيث بدأت جرافات الاحتلال بنبش المقبرة، تمهيداً لنقل عظام الموتى إلى مكان آخر غير معروف، وذلك بهدف إقامة مشروع سكني على أرض المقبرة، في خطوة عدوانية أخرى مسبوقة باعتداءات مماثلة على مقبرة مأمن الله في القدس، ما يؤكد أن موتى العرب والمسلمين كأحيائهم في دائرة الاستهداف العدواني للاحتلال الغاشم ضمن سلسلة الانتهاكات المتواصلة بحق المقدسات والمعالم الأثرية والتاريخية.(بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق