تلفريك ميتر : نتطلّع لتنفيذ مشروع عجلون بموعده المقرر

هلا أخبار - أكدت المبادرة الشعبية لتمكين تلفريك عجلون " تلفريك عجلون ميتر " على أهمية تنفيذ مشروع التلفريك في محافظة عجلون، وقالت المبادرة في تصريحات، اليوم الخميس، بأن تنفيذ المشروع في موعده المقرر مسبقاً يعتبر أولوية هامة من أولويات العمل التنموي في المحافظة، ويأتي تحقيقاً للرؤى الملكية السامية في إيجاد مشاريع حقيقية نظراً للميز النسبية لمحافظة عجلون ونظراً لما تتمتع به المحافظة من مناخ جاذب للاستثمار.

وقال المنسّق العام للمبادرة سليمان القضاه بأن قرار دائرة العطاءات الحكومية جاء نظراً لعدم إقبال المقاولين الأردنيين على المشاركة في عطاء تنفيذ مشروع تلفريك عجلون في منطقة الصوان التنموية من خلال العطاء المركزي رقم 41/2020 ومن قبله العطاء المركزي رقم 14/2020 والذين تقدم للمشاركة فيهما ثلاثة مقاولين فقط من أصل 15 مقاولاً مصنفاً.

وأضاف: بناءً على ذلك تقرر إلغاء طرح العطاء المركزي رقم 41/2020 والسير بإجراءات استدراج العروض لتنفيذ أعمال مشروع تلفريك عجلون ومن خلال دائرة العطاءات الحكومية ضمن العطاء المركزي رقم 52/2020، حيث تم بتاريخ 18/10/2020 توجيه دعوات لتسعة (9) مقاولين والذين أبدوا اهتمامهم بالعطاء سابقاً وقاموا بشراء نسخ العطاءات المركزية السابقة رقم (14/2020) ورقم (41/2020).

وشدد القضاه على أن القرارات الجديدة ضمن العطاء المركزي رقم 52/2020 تعمل على تقليص مدة تنفيذ المشروع الكُلّية لتصبح 10 شهور بدلاً من 12 شهر، ويأتي هذا ضماناً لتسريع وتيرة تنفيذ الأعمال ولتعويض التأخير الذي حصل في عملية طرح العطاءات، علماً بأن آخر موعد لإيداع عروض العطاء المركزي رقم 52/2020 لدى دائرة العطاءات الحكومية سيكون في موعد أقصاه الساعة الثانية عشر من ظهر يوم الأربعاء الموافق 28/10/2020.

وختم القضاه حديثه بأن أهالي محافظة عجلون بشكل خاص وأبناء الوطن بشكل عام ينتظرون هذا الاستثمار الوطني الذي سيعمل على تحقيق رؤية جلالة الملك في تنمية المحافظة وسيكون مشروع الأساس الذي سيجذب العديد من المشاريع السياحية للمحافظة وللمنطقة بأكملها نظراً لما تتمتع بها المنطقة من ميزات تنافسية تجعلها وجهة حقيقية للمستثمرين الباحثين عن عائد استثماري مُجدي وحقيقي.




آخر الأخبار

حول العالم