رياضيون: الدعم الملكي حافز للشباب على الجد والاجتهاد

هلا أخبار – ثمن نجوم الرياضة الأردنية بمناسبة عيد ميلاد جلالة الملك التاسع والخمسين الذي يصادف اليوم السبت، دعم جلالته الكبير للرياضة الأردنية في مختلف الألعاب.

واعتبر الرياضيون أن الحركة الرياضية شهدت في عهد جلالته مزيدا من التقدم، وتحقيق الكثير من الانجازات على مختلف الصعد، ما رفع علم الوطن عاليا في الكثير من المحافل العربية والآسيوية والدولية.

وأكد مسؤولون ونجوم في الرياضة الأردنية، أن جلالة الملك لم يكن داعما للرياضة، فقط بل كان ممارسا للكثير من الألعاب ما شكل حافز للشباب الاردني للجد والاجتهاد وممارسة الرياضة، وكان القدوة التي ساهمت في تحقيق الإنجازات الرياضية.

واكد قائد المنتخب الوطني السابق لكرة القدم حاتم عقل، أنه لن ينسى ابدا الدعم المادي والمعنوي الذي قدمه جلالة الملك للمنتخب الوطني ما ساهم في تحقيق انجازات غير مسبوقة.

وقال: في عام 2004 تأهل المنتخب الوطني لأول مرة في تاريخه لنهائيات آسيا في الصين بفضل الدعم الملكي الذي لم يتوقف عند هذا الحد، بل أن جلالة الملك فاجأ المنتخب الوطني خلال وجوده بالصين، بالحضور إلى هناك ومتابعة تدريبات ومباريات المنتخب، ما كان له الأثر الأكبر في نفوس اللاعبين الذين قدموا مستويات متميزة لاقت إشادة آسيوية واسعة.

ولفت إلى أن جلالة الملك كان حريصا على استقبال لاعبي المنتخب الوطني وتشجيعهم في مشهد يؤكد اهتمام جلالته ودعمه للرياضة والرياضيين.

واكد قائد المنتخب الوطني لكرة السلة زيد عباس، أن الدعم الملكي للرياضة الاردنية قاد منتخب السلة للوصول إلى كأس العالم التي كان آخرها في الصين عام 2019، مشيرا إلى أن الرياضة الأردنية محظوظة بالدعم الملكي الكبير الذي وضع كرة السلة الأردنية على الخارطة العالمية.

بدوره، قال أمين سر اتحاد التايكواندو والناطق الإعلامي للاتحاد فيصل العبداللات، إن الدعم الملكي للرياضة في جميع الألعاب أسهم في إحداث نقلة نوعية في نتائج المنتخبات والأندية خلال المشاركات الخارجية.

واعتبر العبداللات أن الفوز بميدالية ذهبية في أولمبياد البرازيل 2016، ونقش اسم التايكواندو الأردنية بحروف من ذهب في الكثير من المشاركات الخارجية بالعديد من البطولات، ما كان ليأتي لولا دعم جلالة الملك الذي حرص رغم مشاغله الكثيرة على استقبال أبطال التايكواندو، ومتابعة المنتخبات الوطنية.

رئيس نادي الرمثا رائد النادر، أكد أن الرياضة الأردنية بشكل عام، وكرة القدم بشكل خاص، محظوظة بدعم جلالة الملك الداعم الأول للرياضة والرياضيين، متمنيا لجلالته العمر المديد ودوام الصحة والعافية.

وأكد رئيس اتحاد كرة اليد الدكتور تيسير المنسي، أن الأردن محظوظ بقيادة هاشمية حريصة على متابعة جميع القطاعات في الوطن، بما في ذلك القطاع الرياضي الذي نجح في الوصول إلى أعلى المستويات عالميا.

وقال: الرياضة الأردنية ممتنة لجلالة الملك على متابعته الدقيقة للمنتخبات الوطنية والرياضات في مختلف الألعاب، وهذه ميزة قل ما نجدها في البلدان الأخرى.

بدورهم، استذكر نجوم المنتخب الوطني لكرة القدم في عام 2013 المفاجأة الملكية المتمثلة باستقبال جلالته للمنتخب في المطار بعد التعادل مع منتخب الارغواي دون أهداف في مباراة الملحق المؤهل لكأس العالم.

وقالوا: عدنا من الارغواي ولم نتمكن من حصد بطاقة التأهل لكأس العالم، ولكن بالرغم من ذلك تشرفنا باستقبال جلالة الملك للمنتخب في لفتة تؤكد الدعم الملكي الكبير للرياضة والرياضيين.

زر الذهاب إلى الأعلى