الخارجية الفلسطينية تدين تصاعد اعتداءات المستوطنين

هلا أخبار – قالت وزارة الخارجية الفلسطينية اليوم الاحد، إن جرائم المستوطنين المتطرفين اليهود المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني وأرضه وممتلكاته ومقدساته تفضح من يحاولون حماية الاحتلال الإسرائيلي من تحقيقات محكمة الجنايات الدولية.

وأوضحت الخارجية الفلسطينية في بيان صحفي، أن هناك ارتفاعا حادا في اعتداءات المستوطنين ضد المواطنين في البلدات والقرى الفلسطينية خلال الساعات الماضية، وان تلك الاعتداءات تتم في وضح النهار وتعكس السهولة في تنقل وحركة عناصر المستوطنين الارهابية، والحرية الممنوحة لهم سواء في مراحل التخطيط لاعتداءاتهم ورصدهم للضحايا وصولا الى تنفيذ جرائمهم بأريحية كاملة.

وأشارت إلى أن التقارير الحقوقية وشهادات الضحايا ووسائل الاعلام المختلفة بما فيها وسائل اعلام اسرائيلية، تجمع أن جميع الاعتداءات العنيفة تتم تحت أنظار وحماية ودعم قوات الاحتلال واسنادها، سواء من خلال مراقبة المستوطنين خلال تنفيذ اعتداءاتهم، أو التدخل لتوفير الغطاء لانسحابهم عبر اقتحام عنيف للبلدات الفلسطينية واغراقها بقنابل الغاز واستكمال المهمة التي بدأتها ميليشيات المستوطنين في تفريق المواطنين الفلسطينيين بهدف منعهم من حماية ممتلكاتهم.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق