ألمانيا تواجه ارتفاعا “متسارعا بشكل واضح” لعدد إصابات كورونا

هلا أخبار – أعلن نائب رئيس معهد روبرت كوخ للصحة العامة الجمعة أن ألمانيا تواجه ارتفاعاً “متسارعاً بشكل واضح جداً” في عدد الإصابات بفيروس كورونا، مرتبطاً بشكل خاص بانتشار النسخة المتحوّرة البريطانية من الفيروس.

وقال لارس شاده في مؤتمر صحافي “من الممكن جداً أن يكون لدينا وضع مماثل في عيد الفصح للوضع الذي شهدناه قبل عيد الميلاد، مع عدد إصابات مرتفع جداً والكثير من الحالات الخطيرة والوفيات ومستشفيات مكتظة”.

وقال وزير الصحة الألماني ينس سبان من جهته، “نحن في الموجة الثالثة من الوباء، الأعداد ترتفع ونسبة النسخة المتحوّرة كبيرة”.

سجّلت ألمانيا أكثر من 17 ألف إصابة رسمياً في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، أي حوالى خمسة آلاف إصابة أكثر من الأعداد اليومية المسجّلة في الأسبوع الماضي. وبلغ معدّل الإصابة الجمعة 95,6 (مقابل 90 الخميس)، مع اقترابه من عتبة المئة التي يُفترض في حال بلوغها فرض قيود جديدة.

وتلتقي المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل وقادة المقاطعات الألمانية الـ16 الاثنين لاتخاذ قرار بشأن احتمال فرض تدابير إغلاق جديدة في وقت بدأت البلاد مطلع آذار/مارس تخفيف التدابير المفروضة.

وتعوّل ألمانيا على تسريع وتيرة حملتها للتلقيح لوقف تفشي الوباء. ويُستأنف التطعيم بلقاح أسترازينيكا الجمعة، بعد تعليقه لمدة أربعة أيام.

وقال سبان إن “تحليلاً صادقاً للوضع يُظهر أنه لا تتوفر لقاحات كافية حتى الآن في أوروبا لوقف الموجة الثالثة بالتلقيح فقط”.

وأوضح الوزير المحافظ أن “رغم أن عمليات تسليم طلبات الاتحاد الأوروبي أصبحت موثوقة الآن، لا يزال يتطلب الأمر أسابيع عدة قبل تلقيح كل المجموعات المعرضة للخطر”.

وأضاف “لن نتمكن سوى حينها من الحديث عن السماح بتوسيع الأنشطة الاجتماعية. سنظلّ بحاجة إذاً لأن نصمد بعض الشيء”.

وأكد الخبير الصحي في الحزب الاشتراكي الديمقراطي كارل لاوترباخ في المؤتمر الصحافي نفسه أنه “علينا العودة إلى الإغلاق”.

أ ف ب





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق