مبادرتان سعوديتان لمواجهة تحديات الشرق الأوسط البيئية

طاقة نظيفة وتشجير ومحميات طبيعية

هلا أخبار – أعلنت السفارة السعودية في عمان، اليوم الاثنين، أن مبادرتي السعودية الخضراء، والشرق الأوسط الأخضر، تهدفان إلى توحيد الجهود والعمل المشترك لمواجهة التحديات البيئية التي تمر بها المنطقة منذ عقود، ووضع خارطة طريق إقليمية طموحة وواضحة المعالم للتصدي لها من النواحي كافة.

واشاد السفير السعودي في عمان نايف السديري، بمضامين المبادرتين في مجالات الطاقة النظيفة والتشجير والمحميات الطبيعية؛ ما يحقق تخفيضا كبيرا في الانبعاثات الكربونية والمحافظة على التنوع الأحيائي وتعزيز الصحة العامة وجودة الحياة.

وقال السفير السديري إن الإعلان عن المبادرتين يهدف إلى تضافر الجهود، وبدء العمل مع دول المنطقة للخروج في الربع الأخير من هذا العام بخطط تفصيلية للمبادرات وإنفاذها، ما يعزز الصحة العامة ويرفع مستوى جودة الحياة للمواطنين والمقيمين في المنطقة.

وتسعى مبادرة الشرق الأوسط الأخضر بالشراكة مع الدول العربية لزراعة 40 مليار شجرة إضافية في المنطقة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق