البوتاس العربية تدشن حفارة الكرامة في البحر الميت

هلا أخبار – دشنت شركة البوتاس العربية اليوم الخميس، حفارة “الكرامة” الجديدة بجانب محطة ضخ الشركة الحالي في البحر الميت، وذلك تحت رعاية رئيس مجلس الإدارة المهندس شحادة أبو هديب وحضور الرئيس التنفيذي للشركة الدكتور معن النسور.

ويأتي تشغيل هذه الحفارة ضمن احتفالات الشركة بمئوية الدولة الأردنية والتي تزامنت مع وصول الحفارة المائية الجديدة والتي تم تصنيعها وتعديلها من قبل شركة (IHC) الهولندية بوقت قياسي لتتواءم مع العمل المطلوب وهو حفر حوض الضخ لمحطة الضخ الجديدة للشركة وتعميق قناة توصيل المحلول للمحطة القائمة حالياً لأعماق تصل إلى 32 مترا من منسوب البحر.

وتوقعت إدارة الشركة حفر ما يزيد على 1.5 مليون متر مكعب من الأملاح والمواد الطينية من قاع البحر الميت لتشكيل حوض الضخ الجديد تمهيداً للبدء بالأعمال الإنشائية لمحطة الضخ الجديدة وتعميق القناة الحالية لضمان وصول مياه البحر إلى المحطة الحالية نظرا لتراجع منسوب البحر الميت المستمر على مدار السنوات الماضية.

وستقوم شركة (IHC) الهولندية بالمساعدة في تشغيل وصيانة الحفارة وتدريب كوادر الشركة على الحفر بتقنية الحفر العميق حيث يوجد لدى شركة البوتاس خبرة كافية لتشغيل وصيانة الحفارات الأخرى الموجودة لديها والتي تعتمد تقنية الحفر الضحل في ملاحات الشركة.

وأشارت إدارة الشركة إلى أنه من المتوقع الانتهاء من كافة أعمال الحفر الفعلي المطلوبة في البحر الميت في غضون تسعة أشهر، ليشكل ذلك إنجازا آخر يضاف إلى إنجازات الشركة التي اعتمدت على مدار 20 عاما الماضية على مقاولي حفر عالميين وبكلف باهظة جداً حيث تم التخلص من احتكار تلك الشركات وذلك عن طريق تصنيع وشراء حفارات مملوكة للشركة وتشغيلها وصيانتها بواسطة كوادرها الذين تم تأهيلهم وتدريبهم لهذه الغاية وعند الانتهاء من العمل المطلوب في البحر الميت سيتم نقل الحفارة، بعد إعادة تعديلها للعمل بتقنية الحفر الضحل، إلى ملاحات الملح في الشركة لتنضم إلى الحفارات الأخرى التي تعمل على مدار الساعة في حفر الأملاح المترسبة في ملاحات الشركة حيث يترسب حوالي 20 مليون طن من الأملاح سنوياً في هذه الملاحات. (بترا)





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق