دعوة عربية لإرساء دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة

هلا أخبار – دعت الجامعة العربية مجلس الأمن، وأجهزة الأمم المتحدة، إلى إقامة شراكة عمل استراتيجية مع دولها الأعضاء بغية إرساء دعائم الأمن والاستقرار والتنمية المستدامة في المنطقة العربية، تأسيساً على المسؤولية الأساسية التي تتحملها المنظومة الأممية في مجال حفظ السلم والأمن الدوليين.

جاء ذلك في كلمة الجامعة العربية أمام جلسة مجلس الأمن رفيعة المستوى التي عقدت اليوم الاثنين حول “التعاون بين الأمم المتحدة والمنظمات الإقليمية ودون الإقليمية في حفظ السلم والأمن الدوليين”،عبر الاتصال المرئي.

وشدد الامين العام للجامعة احمد ابو الغيط على ان الظروف الاستثنائية التي تمر بها الأمة فرضت أعباء هائلة على دولها، وأضرت بحالة الأمن والاستقرار في العديد من المواقع الهشة أو العرضة للاضطراب.

وفي الملف الفلسطيني أكد ابو الغيط أن القضية الفلسطينية، ستظل وقبل كل شيء، تحتل الأولوية بالنسبة للجامعة العربية وأجندة العمل العربي المشترك؛ مؤكدا المسؤولية الأصيلة لهذا المجلس في التوصل إلى سلام عادل للصراع الفلسطيني الإسرائيلي، عبر الارتكاز على حل الدولتين، وإنفاذ كافة القرارات التي سبق أن اعتمدها المجلس نفسه بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، ورفض الأنشطة الاستيطانية، وإعادة العملية السياسية إلى مسارها المنشود لفتح الأفق أمام الفلسطينيين نحو الحرية والاستقلال.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق