الجيش الأميركي يبحث عن مقرات للتموضع بعد الانسحاب من افغانستان

هلا أخبار – قال قائد القيادة المركزية للجيش الأميركي في الشرق الأوسط الجنرال كينيث ماكينزي، إن الجيش الأميركي سيبدأ مفاوضات مع دول عدة قريبة من أفغانستان، من أجل انتقال تدريجي من أفغانستان إلى تلك الدول، كمقرات للجيش من أجل إعادة تموضع القوات في المنطقة بعد انسحابها من أفغانستان بهدف منع صعود جديد لتنظيم القاعدة ومكافحة الإرهاب، بحسب واشنطن بوست.

وأضاف ماكينزي، في جلسة أمام الكونغرس، ليل الثلاثاء، “سننظر في جميع دول المنطقة وسيتواصل دبلوماسيونا معهم وسنناقش أين يمكننا وضع هذه الموارد”، مؤكدا أنه “حتى الآن ليس لدينا اتفاق من هذا النوع”.

وامتنع ماكينزي عن تحديد حجم إعادة الانتشار أو البلدان المعنية، لكنه قال إنه يعتزم تقديم خيارات لوزير الدفاع لويد أوستن “بحلول نهاية الشهر الحالي”.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق