الطفيلة: شكاوى من عشوائية البسطات وتنامي التسول

هلا أخبار – دعا مواطنون في الطفيلة الجهات الرسمية الى الحد من الانتشار العشوائي لبسطات الخضار والفواكه على جوانب الطرق والأرصفة ما يشكل عوائق مرورية أمام حركة المشاة داخل الوسط التجاري بمدينة الطفيلة.

كما شكوا من الاصطفاف العشوائي للمركبات وتزايد الأزمة المرورية وتنامي ظاهرة التسول التي اعتبروها من ابرز المظاهر التي تزامنت مع شهر رمضان الفضيل، مؤكدين ضرورة مراقبة الاشتراطات الصحية في الأسواق والمحلات التجارية للحد من انتشار وباء كورونا.

وأشاروا الى أن ايجاد سوق شعبي للخضار والفواكه من الحلول الناجعة للحد من انتشار البسطات على التقاطعات المرورية الحيوية وأرصفة المشاة وجوانب الطرق، مناشدين بلدية الطفيلة الكبرى والجهات المعنية بمراقبة الاعتداءات على أرصفة المشاة من قبل أصحاب المحلات التجارية وباعة بسطات الخضار والفواكه.

من جهتهم أكد العديد من أصحاب البسطان أهمية إيجاد سوق شعبي لممارسة تجارتهم دون مخالفات، وتوفير فرص عمل تؤمن لهم حياة كريمة خاصةً في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي جاءت نتيجة تبعات جائحة كورونا، مشيرين الى ان الوسط التجاري في الطفيلة محصور بمسربي الشارع الرئيسي دون وجود مساحات ومواقع توفرها الأجهزة الرسمية لعرض بضاعتهم.

من جهتهم اقترح عدد من المواطنين توجيه السير باتجاه واحد مع ايجاد بدائل مرورية خاصة خلال شهر رمضان الفضيل خصوصا من نقطة الفرز وحتى نهاية شارع المدينة عند مبنى المحافظة، على ان يتم تفعيل مسار الطريق الموازي.

بدوره بين مدير منطقة وسط مدينة الطفيلة المهندس حمزة الحجاج أن مشكلة البسطات والاعتداءات على أرصفة المشاة أصبحت من المهام الرئيسة اليومية لعمل لجان بلدية الطفيلة، مشيراً إلى قيام كوادر قسم الصحة والبيئة بتحرير المخالفات بحق التجار والباعة المخالفين.

(بترا)






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق