إلغاء حظر الجمعة.. واستمرار الحظر الليلي

دودين: الحكومة استجابت لمطالب نيابية

هلا أخبار – قررت الحكومة اليوم الأربعاء، إلغاء حظر الجمعة، واستمرار الحظر الليلي بما في ذلك يوم الجمعة من الساعة 7 مساء وحتى السادسة صباحا من كل يوم.

وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة المهندس صخر دودين، في مؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء، إن الحكومة استجابت لمطالب نيابية بعد مذكرة وقعها 95 نائبا لتخفيف الاجراءات.

وأوضح دودين أن الحكومة حاولت جهد المستطاع الى التوازن بين الصحة والاقتصاد في الاجراءات الجديدة في ظل مخاوف من موجة كورونا ثالثة.

وبين أن الحكومة اتخذت الإجراءات التي تشكّل الحدّ الأقصى المتاح والممكن اتخاذه خلال هذه المرحلة، وستخضع للتقييم المستمرّ، وفي ضوء ما يميله علينا الوضع الوبائي.

وحول اعطاء المطاعيم للمعلمين، قال دودين “بدأت من الآن حملة لإعطاء المطاعيم لما يقارب (160,000) معلّم ومعلّمة، قبل ذلك التاريخ، ومن خلال حملة ميسّرة؛ حرصاً على سلامة مربّي الأجيال وفلذات أكبادنا”.

وشدد على حرص الحكومة على عودة التدريس الوجاهي للمدارس والجامعات مع مطلع شهر أيلول المقبل.

وأكد أن الهدف الأساسي لجميع الإجراءات التقييديّة التي نتخذها، بالإضافة إلى تكثيف حملة المطاعيم، هو الوصول إلى الصّيف الآمن المنشود والذي نستهدفه مع مطلع شهر تمّوز المقبل.

وبين دودين أنه في مطلع تموز ستنتهي بلاغات أمر الدفاع.

وتاليا القرارات الحكومية:

– وقف العمل بالحظر الشامل ليوم الجمعة اعتباراً من يوم بعد غدٍ الموافق للثلاثين من نيسان، لتكون الإجراءات فيه كأيّ يوم آخر من أيّام الأسبوع

– يستمرّ العمل بالحظر الجزئي الليلي وفقاً لما هو معمول به الآن، بما في ذلك أيّام الجمعة

– فتح الحدائق العامّة والمحال التجاريّة بداخلها اعتباراً من الثلاثين من شهر نيسان الحالي

– السّماح للمواطنين بالخروج سيراً على الأقدام لأداء صلاتيّ العشاء والتراويح، ولمدّة يحددها وزير الأوقاف والشؤون والمقدّسات الإسلاميّة اعتباراً من يوم الجمعة المقبل الموافق للثلاثين من نيسان، وللعشر الأواخر من شهر رمضان المبارك

– تبدأ عطلة عيد الفطر السعيد اعتباراً من صباح يوم الثلاثاء الموافق للحادي عشر من أيّار المقبل، وحتى مساء يوم السبت الموافق للخامس عشر منه

– يتمّ إحياء صلاة عيد الفطر في السّاحات الخارجيّة، وسيتمّ تحديد الأماكن من خلال وزارة الأوقاف والشؤون والمقدّسات الإسلاميّة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق