اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب يدين انتهاكات الاحتلال ضد الأقصى

هلا أخبار – اتحاد الأكاديميين والعلماء العرب يدين ويستنكر انتهاكات قوات الاحتلال الإسرائيلي ضد الأشقاء الفلسطنيين بالمسجد الأقصى المبارك، ويعلن تضامنه ووقوفه مع الشعب الفلسطيني الشقيق في مواجهة محاولات الصهاينة والمستوطنين الاستيلاء على حي الجراح في القدس الشرقية، مستنكراً قيام قوات الاحتلال الصهيوني باقتحام المسجد الأقصى وقصف المصلين بالرصاص المغلف بالمطاط والقنابل المسيلة للدموع واستفزازات الصهاينة واليهود لأشقائنا الفلسطنيين.

وقال في بيان اليوم الثلاثاء، إن ما تقوم به قوات الاحتلال الإسرائيلي من اعتداءات على سكان حي الشيخ جراح في القدس يرقى إلى مستوى جريمة ضد الإنسانية وعلى الجميع التحرك بشكل عاجل لايقاف كل ما يحصل في فلسطين من انتهاكات واعتداءات ضد الاسلام والمسلمين.

وأضاف “اننا في الوقت الذي نعبر فيه عن استنكارنا الشديد وإدانتا الغاضبة لهذه الاعتداءات الصهيونيه الغاشمة على المصلين المسالمين، والتجاوز على حرمة المقدسات والمسجد الاقصى ندعو الى موقف اسلامي وعربي بحشد طاقات الأمة للدفاع عن الاقصى”.

ودعا إلى تقديم كل وسائل الدعم المتاح ماديا ومعنويا الى المرابطين في القدس والمسجد الأقصى، سائلين الله عز وجل أن يرحم شهداءهم بواسع رحمته وأن يثبتهم وينصرهم بوجه اليهود والصهاينة الذين عاثوا في الأرض فسادا.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق