الصين الأكثر تقدماً بشأن العملة الرقمية (chia)

بعد خمسة عشر قرناً من اختراع الصين للأوراق النقدية، من المقرر أن تتغير طبيعة النقود بشكل جذري في الصين .
على الرغم من عدم الإعلان عن تاريخ الإطلاق الرسمي(تم اطلاق العملة الرقمية بشكل تجريبي بتاريخ 2021/3/19) فإن الصين عازمة على أن تصبح أول الاقتصادات العظمى التي تطرح عملة رقمية مضمونة من قبل المركزي الصيني، مما يبرز مكانتها كرائد عالمي في تكنولوجيا المدفوعات للعالم .

وفي محاولة لبسط هيمنتها مبكرا على سوق العملات الرقمية المشفرة المعتمدة من الحكومات حول العالم، أطلقت الصين عملة شيا (chia) الرقمية، وهي أول عملة مشفرة ضمن خططها لإيجاد بدائل تقلل سيطرة الدولار على المدفوعات العالمية.

مزايا العملات الصينية:

تختلف العملات الصينية الجديدة عن العملات المشفرة المعروفة، التي تكون لا مركزية وغير مضمونة، بعكس العملات الصينية التى ستكون معتمدة من البنك المركزي ومضمونة كعملة قانونية من قبل الدولة.

بذلك، ستكون المعاملات الرقمية تخضع لرقابة البنك المركزي وتساعد في مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.

ويصل عدد العملات الرقمية المشفرة حول العالم نحو 5120 عملة ،بقيمة سوقية تجاوزت 2.275 تريليون دولار ، تستحوذ البيتكوين على الحصة الأكبر منها بمقدار 46 بالمئة بقيمة 1.05 تريليون دولار.

ويجد المستثمرون في العملات الافتراضية أداة استثمارات مجدية، بعد تراجع أسعار الذهب والدولار، اللذين شكلا على مدى الشهور التسعة الماضية، ملاذا آمنا للمتعاملين بفعل فيروس كورونا.

وظهرت فكرة “العملات الافتراضية”، ومنها “بيتكوين” في اليابان نهاية 2008، ولم تحصل على تغطية قيمتها من الذهب أو العملات الأجنبية، وليست لها علاقة بالمصارف المركزية.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق