الهناندة: نعدّ سياسات لتعزيز التحول الرقمي

هلا أخبار – يشارك الاردن دول العالم الاحتفال باليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات الذي يصادف في السابع عشر من شهر ايار في كل عام، والذي اختار الاتحاد الدولي للاتصالات هذا العام عنوان تسريع التحول الرقمي في الأوقات الصعبة شعارا للاحتفال به.

ودعا الاتحاد الدولي للاتصالات الحكومات والشركات والمنظمات والأفراد في جميع أنحاء العالم، لمواصلة العمل على تسريع ودفع عملية التحول الرقمي الى الأمام من خلال تعزيز الاستراتيجيات الوطنية المتعلقة بتطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والسياسات الذكية لتشجيع الاستثمارات والتعاون والشراكات تماشيا مع ما يعيشه العالم الآن خلال أزمة فايروس كورونا والتي لم تبرز فحسب الدور الحاسم لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل استمرار سير عمل المجتمعات بل أبرزت أيضا الحاجة الملحة لتسريع التحول الرقمي والنهوض بـأهداف برنامج التوصيل في 2030 للاتحاد الدولي للاتصالات ومقاصده.

وقال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة احمد الهناندة ان احتفالنا باليوم العالمي للاتصالات ومجتمع المعلومات يأتي استجابة للدعوة الموجهة من الاتحاد الدولي للاتصالات وهو احدى منظمات الامم المتحدة الذي يدعو فيه الحكومات والمجتمع الدولي لتفعيل الأنشطة المختلفة في هذا اليوم من كل عام، والذي يصادف الذكرى السنوية لتأسيس الاتحاد الدولي للاتصالات وتأكيدا على دور الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في إحداث تغيرات ذات أثر فاعل في الميادين الاقتصادية والاجتماعية كافة، وفي تمكين المشاريع الاقتصادية في كافة القطاعات.

واكد الهناندة اهمية التحول الرقمي ودوره في تحفيز النمو الاقتصادي من خلال منهجيات العمل المعتمِدة على التقنيات الرقمية ، ومعالجة البيانات واستغلال تقنيات الذكاء الاصطناعي وابتكار المنتجات والخدمات وتوفير قنوات جديده للارتقاء بكفاءة الأداء، مما يؤدي إلى اختصار الوقت وخفض الكلف وتحقيق مرونة أكبر وكفاءة أعلى في العمليات الإنتاجية، وتحسين الجودة وتبسيط الإجراءات وخلق فرص عمل وتوفير مجالات جديدة للمشاريع التجارية ، وتشجيع نماذج ريادة الاعمال، وتعزيز الشفافية والحد من البيروقراطية والفساد إضافة إلى التوسع والانتشار على نطاق أوسع مما يساهم في الوصول إلى شريحة أكبر من المستفيدين للوصول في نهاية المطاف الى تحقيق اهداف التنمية المستدامة SDGs.

وبين الهناندة ان التحول الرقمي يساهم بشكل كبير في تحسين نوعية الحياة للمواطنين وتسهيل ممارسة الأعمال ورفع الفعالية والكفاءة الحكومية ، وتحسين تجربة كل مواطن وتغيير الطريقة التي تمارس بها الأعمال ، وتحقيق التميز من خلال تقديم خدمات مناسبة لكل شخص بأدوات التكنولوجيا المختلفة.

وقال الهناندة الى ان المملكة بذلت وما زالت جهودا كبيرة في مجالات تسريع التحول الرقمي من خلال وزارة الاقتصاد الرقمي والريادة حيث عملت على اعداد مسودة الاستراتيجية الاردنية للتحول الرقمي لمواكبة التطور في التكنولوجيات الحديثة وقطف ثمار الثورة الصناعية الرابعة ، لتحقيق تحول رقمي متكامل عبر القطاعات كافة.

واضاف ان المملكة عملت على إطلاق تطبيق «سند» للخدمات الحكومية الرقمية، والذي يتيح للمستخدم الدخول بكلمة ‎مرور واسم مستخدم موحّدين بدلًا من كلمات مرور متعدّدة، لإنجاز ‎المعاملات الحكومية الرقمية في أي وقت ومن أي مكان ، كما تقوم الوزارة على العمل على رقمنه المدفوعات الحكومية، من خلال توفير القنوات الإلكترونية لدفع رسوم الخدمات الحكومية وأتمتة العديد من هذه الخدمات وإطلاق الخدمات الحكومية الرقمية.

وبين الهناندة ان الوزارة تقوم حاليا بإعداد سياسات متعددة لتعزيز التحول الرقمي مثل سياسة المنصات السحابية، وسياسة واجهات برمجة التطبيقات المفتوحة وسياسة البيانات الحكومية المفتوحة، وسياسة تصنيف وإدارة البيانات الحكومية ونشر سياسة للذكاء الاصطناعي والعمل على اعداد استراتيجية خاصة للذكاء الاصطناعي لتفعيل الذكاء الاصطناعي في القطاعات الاقتصادية ونشر مسودة قانون لحماية البيانات الشخصية للأفراد.

كما تتجه الوزارة الى إنشاء مستودع وطني للبيانات يتضمن معلومات الأفراد والقطاعات، اضافة الى أصدار استراتيجية وطنية للأمن السيبراني للأعوام 2018-2023.

وفيما يخص التوثيق الإلكتروني قال الهناندة ان الوزارة تعمل على دراسة قانون المعاملات الالكترونية ، كما طورت نظام مفتاح البنية التحتية العام والذي يتيح اثبات الهوية الرقمية واستخدام التوقيع الالكتروني في جميع المعاملات الالكترونية من قبل جميع المواطنين والمؤسسات الحكومية وقطاع الأعمال.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق