البلبيسي: الإعلان عن إجراءات تخفيفية قريباً

متجهون نحو إجراءات الفتح والعودة إلى الحياة الطبيعية

هلا أخبار – قال أمين عام وزارة الصحة لشؤون الأوبئة الدكتور عادل البلبيسي، إن الوضع الوبائي جيد جدا بكل المقاييس، وهو حافز لاستمرار الالتزام بالإجراءات الوقائية.

وأضاف في حديثه لشاشة التلفزيون الأردني، اليوم الجمعة، أن كل البلد متجهة نحو إجراءات الفتح والعودة إلى الحياة الطبيعية، لافتا إلى أن الحكومة ستتخذ بعض الإجراءات التخفيفية على المواطنين قريباً، كما سيكون هنالك إجراءات تحفيفية أكبر خلال شهر تموز.

ودعا البلبيسي إلى الإقبال على تلقي المطعوم المضاد لفيروس كورونا، مؤكدا المطعوم أصبح الوسيلة الوحيدة الفعالة في مقاومة هذا المرض.

وأوضح أن عدد المسجلين على منصة المطعوم بلغ مليونين و93 ألف مسجل، وتلقى نحو مليون و140 ألف مواطن الجرعة الأولى من اللقاح ونحو 406 آلاف شخص تلقوا الجرعتين، مشيرا إلى أن الوزارة تهدف للوصول إلى تطعيم 3 مليون شخص مع نهاية شهر حزيران.

وبشّر البلبيسي بتوجه الحكومة لمنح حوافز لمتلقي المطعوم، حيث سيكون هنالك حرية بالحركة لمن تلقى المطعوم، فيما سيسحب تصريح الحركة من غير المطعمين.

وقال البلبيسي “نحن نتطلع للعودة إلى التعليم في المدارس والجامعات”، منوها إلى أنه تم تطعيم أكثر من 50 ألف معلم خلال الأيام العشرة الماضية، كما تم البدء بتطعيم الهيئة التدريسية في الجامعات وطلبة المراحل السريرية.

وحول كمية المطاعيم المتوفرة، أكد أن كمية المطاعيم التي وصلت المملكة وستصل تباعا خلال الشهر الجاري، بلغت مليون و300 ألف جرعة، كما سيصل خلال شهر حزيران مليون و700 ألف جرعة، وفي شهر تموز سيصل نحو مليون و600 ألف جرعة.

وأضاف أن المطاعيم لا تحمي من الإصابة بالمرض بنسبة 100%، بل تحمي من الإصابة الشديدة والدخول إلى المستشفى، وجميعها آمنة وفعالة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق