صبري: اقتحام الأقصى اليوم “جس نبض” لاقتحامات قادمة

هلا أخبار – إسماعيل عُباده – أقدمت مجموعات من المستوطنين صباح اليوم الأحد، على اقتحام باحات المسجد الأقصى المبارك، بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي، بعد يومين من إعلان وقف إطلاق النار والعدوان على قطاع غزة، وبعد توقف تلك الاقتحامات على مدار نحو 3 أسابيع.

وقال الشيخ عكرمة صبري، خطيب المسجد الأقصى المبارك، في حديث لـ “هلا أخبار”، إن قوات الاحتلال ضيقت على المسلمين المصلين منذ صلاة فجر الأحد، ومنعت الشباب المقدسيين من الدخول ساحات الأقصى.

وأوضح أن شرطة الاحتلال أخلت ساحات المسجد الأقصى المبارك منذ ساعات الفجر.

وبين الشيخ عكرمة صبري أنه في الساعة 7 صباحاً، انتشرت قوات الاحتلال بساحات الأقصى، حيث اقتحم 25 مستوطنا باحات المسجد، مضيفاً أن جولاتهم كانت قصيرة في الاقصى.

وفسر الشيخ عكرمة صبري هذا الاقتحام، على أنه “جس نبض لتنفيذ اقتحامات قادمة ستتبع هذا الاقتحام”.

ويواصل العشرات من المستوطنين المتطرفين اقتحاماتهم للمسجد الأقصى، التي بدأوها عند الساعة السابعة من صباح هذا اليوم بتوقيت القدس المحتلة.

يذكر أن اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى كانت قد توقفت منذ اندلاع هبّة إبريل/ نيسان الأخيرة، التي كانت سبباً في تفجر المواجهات في القدس واندلاع العدوان الإٍسرائيلي على قطاع غزة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق