إصابتان بكورونا على متن إحدى أولى الرحلات البحرية السياحية في أميركا

هلا أخبار – أعلنت السلطات الصحية في ولاية فلوريدا الأميركية اليوم الجمعة، ثبوت إصابة شخصين بفيروس كورونا على متن سفينة سيليبريتي ميلينيوم، وهي واحدة من أولى السفن السياحية التي تبحر في أميركا الشمالية منذ بداية الوباء رغم أن طاقمها والركاب ملقّحون شد كورونا.

وبحسب بيان للشركة المشغلة “رويل كاريبيين” فقد غادرت سفينتها سنت مارتن، الجزء الهولندي من جزيرة سنت مارتن الكاريبية في 5 حزيران ولا أعراض على الشخصين المصابين وهما معزولان في الوقت الراهن ويخضعان لمراقبة طبية وأنها تجري عملية تعقب للمخالطين.

ويبلغ عدد ركاب السفينة 600 شخص، إضافة إلى الطاقم المؤلف من 650 فرداً.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق