مواطنون يشكون تأخر إنجاز مشروع تقاطع مرج الحمام

هلا أخبار – بتول حبيبه – رغم مرور 6 أشهر عن الموعد المزمع، إلا أن وزارة الأشغال العامة والإسكان لم تنهِ مشروع تقاطع مرج الحمام حتى الآن، ودون أسباب مبررة.

وتتجنب الوزارة الرد على تساؤلات المواطنين والصحفيين بشأن سبب تأخر موعد انتهاء المشروع، والذي لا مؤشر فعلياً على أنه سيكون قريباً.

شكاوى وصلت إلى “هلا أخبار”، بأن التحويلات المرورية التي أقيمت على مداخل المنطقة باتت تشكل عبئا نفسيا على سكان ومرتادي المنطقة؛ لطول المدة الزمنية التي يحتاجها الفرد للعبور منها، ولسوء تعبيدها، فضلاً عن تضييق مسربها مؤخرا.

وامتنعت الوزارة عن إعلان نسب إنجاز المشروع، والمدة المقدرة لفتح الطريق أمام المواطنين، والذي يعد طريقا أساسيا يربط المنطقة بما حولها.

كما لم تفصح الوزارة عن نسبة الانجاز في المشاريع الرئيسة المرتبطة بمشروع الباص السريع، أو تقاطع الإرسال حتى اللحظة رغم الاستفسار عنها سابقاً.

وحاولت “هلا أخبار” التواصل مرارا مع الناطق باسم الوزارة للاستعلام عن نسبة انجاز مشاريع الوزارة.. ولم تجد ردا رسميا.

وكانت الوزارة قد أعلنت البدء بمشروع تقاطع مرج الحمام في منتصف شهر حزيران لعام 2019، واستمراره لمدة 18 شهرا، أي أنه كان من المفترض أن ينتهي مع نهاية العام المنصرم.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق