إربد: البدء بمشروع التحريج الوطني باستخدام عمالة محلية

هلا أخبار – باشرت مديرية زراعة محافظة إربد، وضمن مشروع التحريج الوطني الذي تنفذه وزارة الزراعة، بأعمال تقليم الأشجار على طريق إربد عمان، باستخدام العمالة المحلية.

وقال مدير الزراعة الدكتور عبد الوالي الطاهات، الخميس، إن هذا المشروع يعتبر من أهم المشاريع الزراعية التي تنفذها الوزارة، بهدف زيادة الرقعة الخضراء في المملكة، إضافة الى تأهيل المناطق الحرجية المتضررة بفعل الحرائق والعوامل الجوية والتغيرات المناخية المختلفة التي تحدث وتتكرر باستمرار.

وبين أن المشروع سينفذ في ألوية المحافظة، حيث تم وضع خطة لإستخدام العمالة الزراعية التابعة للمشروع، والتي يقدر عددها بـ250 عاملا من أبناء الوطن، سيقومون بتهيئة المواقع السياحية من حيث صيانتها وتنظيفها والعناية بالأشجار فيها، وجمع الاحطاب الجافة من جميع المناطق الحرجية التي سقطت بسبب العوامل الطبيعية والجوية المختلفة.

من جهته، أكد رئيس شعبة الحراج في مديرية زراعة إربد المهندس عمار جرادات، أنه تم جمع أكثر من 50 طنا من الحطب الجاف من المناطق الحرجية في محافظة إربد، وتم تقليم نحو500 شجرة حرجية، إضافة إلى صيانة جميع الحدائق الزراعية الموجودة في المحافظة، ويتم حاليا العمل على تقليم أشجار الملول الحرجية للقضاء على آفة “حفار ذو القرون الطويلة”.

بدوره ثمن رئيس الجمعية الأردنية لحماية الحياة البرية عمر العودات، الجهود التي تبذلها وزارة الزراعة لحماية وتطوير وتأهيل قطاع الغابات الحرجية في الأردن.

وأشار العودات، إلى أن زيادة الغطاء النباتي الحرجي والمحافظة على الأشجار الحرجية، أصبح ضرورة ملحة في ظل تناقص الرقعة الحرجية في المملكة بسبب الاعتداءات المتكررة مثل التحطيب الجائر والحرائق المختلفة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق