الكاتب الرنتاوي في رسالة للرفاعي: أعتز بالجيش وأعتذر

هلا أخبار – وجه الكاتب عريب الرنتاوي رسالة إلى رئيس اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية سمير الرفاعي متضمنة اعتذارا للقوات المسلحة ولأعضاء اللجنة الملكية.

وجاء في الرسالة التي اطلعت عليها هلا أخبار، “أتوجه إليكم ومن خلالكم لكافة الزملاء الأكارم والزميلات الكريمات، بهذه الرسالة لتوضيح الملابسات التي أحاطت بمقالتنا التي كانت سببا في إثارة ما اثير من ردود أفعال، ذهبت أبعد من حدود التصور.”

وتابع الرنتاوي “ومن منطلق الحرص الشديد على ألا تلقي ردود الأفعال تلك بظلالها على عمل اللجنة والغاية النبيلة التي أنشئت من أجلها” مؤكداً “لقد شُرفنا جميعا بالتكليف الملكي السامي بعضوية اللجنة الملكية، وأحسبني كبقية زملائي آلينا على أنفسنا أن نكون عند حسن ظن جلالته وأن نرقى إلى مستوى التكليف وأن نتحمل مسؤولية الأمانة الثقيلة التي ألقيت على أكتافنا”.

وأكد الرنتاوي “إن ثقتنا بقواتنا المسلحة – الجيش العربي مطلقة ولا يأتيها الشك أو التشكيك لا عن يمين ولا عن شمال، ولقد تعززت هذه الثقة بما شهدناه من أدوار محورية أدتها بكل شرف وأمانة واقتدار في عشرية الدم والفوضى التي مر بها الاقليم من حولنا “.

وأضاف “وإنني كسائر الأردنيين والأردنيات أعتز بالدور البطولة المشرف الذي لعبته قواتنا المسلحة في معركة الكرامة المجيدة التي أعادت الاعتبار لشرف الجندية العربية”، مؤكدا “وأمام الالتباس الذي حدث بسبب مقالنا فأجد أن من واجبي أن أعتذر لكل فرد من منتسبي قواتنا المسلحة عاملين ومتقاعدين”.

وتابع في رسالته “أما لاخوتي الأفاضل وأخواتي الفضليات في اللجنة الملكية لتحديث المنظومة السياسية فإنني أتوجه لكل فرد منهم بالتحية والقول: إن المهمة التي شرفنا جلالته بمسؤولية العمل لانجازها واجبة النفاذ”.

وزاد” لقد تعهدنا ببذل مئة بالمئة من الجهد لإتمامها على أكمل وجه وبرواح التوافق والمسؤولية الوطنية وإنني اعتذر إذا ما تسببت مقالتنا في التأثير على عمل اللجنة ومهمتها السامية أيا كانت أشكال التأثير والظروف التي لابست المقالة المذكورة وردود الأفعال عليها.”

وتالياً نص رسالة اعتذار الرنتاوي للجنة:





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق