توجه لإطلاق مشروع استقطاب الاستثمارات

 نمو صافي الاستثمار الأجنبي المباشر بنسبة 2 %
العديد من المؤشرات الدولية أشارت إلى تحسن واقع البيئة الاستثمارية في المملكة

ارتفاع حجم المشروعات الاستثمارية المستفيدة من قانون هيئة الاستثمار بنسبة 26.4 %

هلا أخبار – أكد رئيس هيئة الاستثمار بالوكالة فريدون حرتوقه وبحسب تقديرات البنك المركزي نمو صافي الاستثمار الأجنبي المباشر الداخل للأردن خلال العام 2020 بنسبة 2 % بحجم استثمار قدره حوالي 497 مليون دينار، جاء ذلك خلال مشاركته في مؤتمر المغترب الأردني الاقتصادي الأول عبر الأنترنت والمنظم من قبل جمعية منصة المغتربين الأردنيين.

وأكد أن حجم المشروعات الاستثمارية المستفيدة من قانون هيئة الاستثمار في الأردن خلال عام 2020 قد ارتفاع بنسبة 26.4 بالمئة، مقارنة بالفترة نفسها من العام 2019، حيث بلغ حجم المشروعات الاستثمارية التي استفادت من القانون خلال العام 2020، 618.4 مليون دينار، وبلغ عدد المشاريع المستفيدة من قانون الاستثمار 376 مشروعا استثماريا، وبحجم عمالة متوقعة بلغت نحو 24 الف فرصة عمل.

وأضاف أن العديد من المؤشرات الدولية أشارت إلى تحسن واقع البيئة الاستثمارية في المملكة، فتم تصنيف الأردن في تقرير سهولة ممارسة الاعمال 2020 والصادر عن مجموعة البنك الدولي، من أكثر 10 بلدان تطبيقا للإصلاحات على مستوى العالم، وتم ادراج الأردن ضمن أفضل 3 دول على مستوى العالم تحسنا في ترتيب سهولة أداء الأعمال.

ونوه إلى أن الأردن تقدم 9 مراكز في كتاب التنافسية العالمي 2021 والصادر عن المعهد الدولي للتنمية الإدارية، محققا المرتبة رقم 49 و الرابع عربيا. لافتا إلى أن التقرير يقيس تنافسية بيئة الاستثمار مقارنة ببقية دول العالم.

وفيما يتعلق بدور المغترب الأردني في التنمية الاقتصادية والاستثمارية، قال حرتوقه: “للمغترب الأردني دور كبير في التنمية والذي يمكن أن يتحقق من خلال إقامة المشاريع الاستثمارية في القطاعات المختلفة و المساهمة في جذب الاستثمارات الخارجية بالشراكة مع نظرائهم بالقطاع الخاص في الدول التي يقومون فيها، والمساهمة في الارتقاء بالعلاقات الاقتصادية والتجارية بين الأردن والدول المعنية”.

وزاد، “هنالك فئة كبيرة من المغتربين الأردنيين يعملون في شركات استثمارية كبرى وهم من أصحاب القرار الاستثماري يمكن أن يكون لهم دور كبير في توجيه هذه الشركات للاستثمار في الأردن”.

وتطرق حرتوقه، خلال مشاركته، إلى الجهود الترويجية لهيئة الاستثمار وإلى المؤتمر الاستثماري الافتراضي الأول الذي ستطلقه هيئة الاستثمار خلال خلال شهر تموز 2021، والإجراءات التي اتخذتها الهيئة في دعم المغتربين الأردنيين ومنها أن هيئة الاستثمار تعمل حالياً بالتعاون مع البنك الأوروبي للأعمار والتنمية EBRD على مشروع مخصص لاستقطاب الاستثمارات الأجنبية واستثمارات الأردنيين المغتربين في دول الخليج العربي، ومن المتوقع البدء في تنفيذ هذه الفعاليات في النصف الثاني من هذا العام”.

كما تم الحديث عن أهم الإصلاحات التي اتخذتها الحكومة لتحسين تنافسية الأردن في جذب الاستثمارات، إضافة إلى ملف الفرص الاستثمارية وتنافسيته الذي أعدته الهيئة حيث تم اطلاق اكثر من 80 فرصة استثمارية واعدة وجاذبة في قطاعات استثمارية متنوعة في كافة محافظات المملكة.

وشدد حرتوقه في كلمته على حرص هيئة الاستثمار على إيلاء المشاريع الاستثمارية الآتية من قبل الأردنيين في الخارج عناية خاصة وتوفير كافة التسهيلات اللازمة لها، والحرص على سرعة الإجراءات واتخاذ القرارات المناسبة لتحفيزها وتعزيز حضورها على خارطة الاستثمار الوطني.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق