مديرية الأمن العام تحتفل باليوم العالمي لمكافحة المخدرات

هلا أخبار –  احتفلت مديرية الأمن العام باليوم العالمي لمكافحة المخدرات، اليوم السبت، والذي نظمته إدارة مكافحة المخدرات تحت شعار (إرادة النشامى .. أقوى من المخدرات )،تعبيراً عن رفض المجتمع والعالم لهذه الآفة واعتبار محاربتها مسؤولية مجتمعية مشتركة، بحضور مندوب مدير الأمن العام المساعد للإدارة والدعم اللوجستي العميد الركن معتصم أبو شتال.

وفي كلمة مديرية الأمن العام قال مدير إدارة مكافحة المخدرات العقيد حسان القضاة، إن المملكة كانت حاضرة في كل المحافل الدولية ومتحملة جميع مسؤولياتها على الساحة الإقليمية والدولية ؛ بفضل القيادة الهاشمية ورؤيتها السامية في حرصها على الدوام للوقوف في وجه الجريمة بشكل عام والتصدي لآفة المخدرات بشكل خاص.

وأكد القضاة أن مديرية الأمن العام عبر مسيرتها منذ عصور لم تتوانَ للحظة عن تسخير إمكاناتها المادية والبشرية واللوجستية كافة، في مكافحة المخدرات، وسعت لتطبيق استراتيجياتها وخططها الشاملة؛ من أجل المحافظة على سلامة المجتمع، وخلوه من هذه الآفة الخطرة، وسد أي ثغرة يمكن أن تنفذ منها تلك السموم الى بيوت الأردنيين، أو عبورها من الحدود الأردنية لدول الإقليم.

وأشار إلى أن مسؤولية التصدي لآفة المخدرات هي مسؤولية جماعية، على مستوى الدول والأفراد، مثمنا الأدوار الرئيسة التي قامت بها القوات المسلحة الأردنية الجيش العربي، والجمارك العامة، وكافة الجهات الشريكة في مواجهة هذه الآفة المدمرة. واشتمل الاحتفال على مواد فيلمية، أوضحت مسيرة التطور التي شهدتها الإدارة وجهودها العملياتية، والتوعوية والعلاجية، واستذكار شهداء إدارة مكافحة المخدرات الذين ارتقوا الى بارئهم، وقدموا أرواحهم دفاعا عن الوطن والمواطن، إضافة إلى أعمال فنية وأدبية، عكست الحقائق المتعلقة بآفة المخدرات، وأسباب الانسياق وراءها ووسائل الوقاية منها.

وفي نهاية الاحتفال الذي حضره عدد من كبار ضباط المديرية، وتمت مشاركته من خلال تطبيقات الاونلاين لكافة الشركاء، كرم العميد الركن ابو شتال المشاركين في إنجاح هذا الاحتفال.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق