الحكومة: تخفيض الشرائح الكهربائية المنزلية إلى 3

فاتورة الكهرباء الأكثر من 600 كيلو واط قد تتأثر بالتعرفة الجديدة حسب الاستهلاك

العائلات غير الأردنية ستتأثر بالتعرفة الجديدة

إزالة الحمل الأقصى من التعرفة الكهربائية الجديدة

 لا يوجد أية ضرائب على فاتورة الكهرباء

هلا أخبار – أكّد وزير التخطيط والتعاون الدولي ناصر شريدة، أنّ الحكومة ستلغي الحمل الأقصى من التعرفة الكهربائية الجديدة.

وأضاف الشريدة، أن الحكومة عازمة على تخفيض كلف الإنتاج في كافة المجالات ومنها الكلف الكهربائية.

وبيّن أنّ الحكومة تعمل تحديد أولويات عملها للعامين المقبلين التي تركز على معالجة ثلاث تحديات رئيسية تمثل بالبطالة التي وصلت إلى مستوى غير مسبوق؛ إذ سجلت 25 بالمئة، والتحدي الثاني المعني بتحفيز النشاط الاقتصادي والتعافي من الجائحة، والأخير تحفيز الاستثمارات المحلية والأجنبية وزيادة قدرات المملكة التصديرية من سلع وخدمات، فضلا عن الحاجة على دعم مجموعة من القطاعات في المملكة.

ونوه إلى أن الحكومة ستحدد سلسلة من اللقاءات والحوارات مع رؤساء اللجان النيابية خلال الأيام القليلة المقبلة، مشيرا إلى أن أهم الأولويات السعي إلى تخفيض كلف الطاقة على القطاعات الاقتصادية والسعي إلى إزالة التشوهات الكهربائية في القطاعات الاقتصادية أو التعرفة المنزلية.

وأعرب عن تفاؤله من التوصل عبر التشارك الحكومي البرلماني إلى تصورات بشأن التعرفة الكهربائية في بداية العام المقبل التي تضمن عدم تأثر الفقراء وصغار المستهلكين من أي تصحيح بتلك التعرفة.

من جهتها، قالت وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي إنّ التصور في التعرفة الجديدة ستخفض عدد الشرائح المنزلية إلى 3 بدلا من 7، موضحة أن أكثر العائلات المتأثرة هم العائلات غير الأردنية كونها غير مدعومة.

وأضافت زواتي، أن فاتورة المواطن بالتعرفة الجديدة لن تتأثر؛ وذلك كون 93 بالمئة من الأردنيين يستخدمون الكهرباء بمستوى تحت 600 كيلو واط ساعة في الشهر.

ونوهت إلى أن 7 بالمئة فقط من الأردنيين الذين قد يتأثروا بالتعرفة الجديدة في الارتفاع.

وبيّنت زواتي، أن أبناء قطاع غزة وأصحاب الجوازات المؤقتة أيضا لن يتأثروا بالتعرفة الجديدة، نافية وجود ضرائب على فاتورة الكهرباء وإنما رسوم مقررة في القوانين.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق