أصغر مصمم بالشرق الأوسط: تعليم المدارس يعتمد على التلقين

هلا أخبار – قال أصغر مصمم غرافيك في الشرق الأوسط إبراهيم أبو حسن إن نظام التعليم المدرسي لم يكن السبب الحقيقي وراء اكتشاف حبه للتصميم، منوهًا إلى أنّ مادة الحاسوب في المدارس محدودة الشكل وتعتمد على تلقين الطلاب بخطوات البرامج.

وأضاف أبو حسن، أنّه بدأ بتعلم التصميم عن عمر الـ 9 سنوات، مشيرًا إلى أن اللوحات الإعلانية في الشوارع وتساؤلاته عن كيفية صنعها هي السبب وراء بدء دراسته للتصميم، ورغبته في معرفة ما وراء تلك التصاميم دفعته لتعلّم التصميم عن طريق منصة اليوتيوب ومن ثم الدورات التعليمية.

وتحدّث أبو حسن البالغ 13 عاما، عن خوضه تجربة تعلّم الدورات إلى جانب التعلّم الاكاديمي وعن هدفه في تحصيل 100 شهادة تصميم مصدقة من وزارة العمل، فضلا عن إنشاء مركز لتعليم الأطفال دون عمر الـ15 عامًا لبدء شرح التصميم من عمر مبكر.

وعبّر عن مدى استغراب الهيئة التدريسية في المراكز التعليمية عن صغر عمره ومعرفته الواسعة في المجال، ما دفع تلك المراكز لتصنيفيه كأصغر مصمم في الشرق الأوسط بعمر الـ10 سنوات عام 2017.

 

 





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق