عبابنة: الحساسية من المطاعيم نادرة

هلا أخبار – أكد رئيس جميعة أطباء الحساسية والمناعة هاني عبابنة، أن أعراض الحساسية التي ظهرت على متلقي لقاح كورونا كانت بسيطة وتم معالجتها.

وقال خلال مداخلته عبر التلفزيون الأردني إن جميع الأعراض التي ظهرت إما كانت طفح جلدي بسيط أو ضيق في التنفس وانحطاط عام في الجسم، وهذه الأنواع جميعها يتم معالجتها ولا يوجد ما يثير القلق والخوف من اخذ المطعوم.

وأضاف أننا نشجع على أخذ المطعوم، فالأعراض التي ظهرت كانت بسيطة وقد تمتد في حدها الأعلى لمدة أسبوع.

وبين عبابنة إن الحساسية من المطاعيم تعتبر نادرة وتنقسم إلى شقين الأول حساسية فورية تحصل بعد اعطاء المطعوم خلال 4 ساعات، والثانية حساسية متأخرة من يومين إلى أسبوع بعد أخذ اللقاح.

وأشار إلى أن النوع الأول من الحساسية هي للمادة التي تدخل في المطعوم، فالشخص الذي يعاني من حساسية من هذه المواد ننصحه بعدم أخذ هذا النوع من اللقاح، والذي أصابه حساسية فورية من الجرعة الأولى من المطعوم ننصحه بعدم أخذ الجرعة الثانية من نفس المطعوم.

وطالب عبابنة الأشخاص الذين يعانون من الحساسية الفورية، مراجعة أطباء الحساسية وعمل فحص لمادة اللقاح ليتم بعدها اتخاذ القرار المناسب.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق