مصر ترفض استهداف الهوية العربية والإسلامية للقدس

هلا أخبار – أكدت مصر موقفها الثابت من مساندة القضية الفلسطينية، ورفض كل ما من شأنه استهداف الهوية العربية الإسلامية والمسيحية لمدينة القدس ومقدساتها أو تغيير الوضع التاريخي والقانوني القائم.

جاء ذلك خلال استقبال وزير الخارجية سامح شكري لمستشار الرئيس الفلسطيني للشؤون الدينية محمود الهباش.

وقال المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية المصرية، السفير أحمد حافظ، إن الهباش أحاط الوزير شكري بآخر التطورات ذات الصلة بالأوضاع في الأراضي الفلسطينية، وما تشهده مدينة القدس من تصعيد وانتهاكات واستمرار محاولات فرض الأمر الواقع وتغيير الوضعية التاريخية والقانونية للمدينة.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق