لجنة تطوير التوجيهي برئاسة محافظة (أسماء)

هلا أخبار –  قرر مجلس التربية والتعليم تشكيل لجنة لتطوير امتحان الشهادة الثانوية العامة "التوجيهي"، من نخبة من الخبراء وذوي الاختصاص في الشأن التربوي والتعليمي، برئاسة الدكتور عزمي محافظة.

وضمت اللجنة في عضويتها كل من؛ الدكتور تيسير النعيمي، والدكتورة رويدا المعايطة، والدكتور فايز السعودي، والدكتورة هيفاء النجار، والدكتور بلال المومني، والدكتور يوسف سوالمة، ومدير الثقافة العسكرية، وأمين عام وزارة التربية والتعليم، والدكتورة شيرين حامد، والدكتور ذوقان عبيدات، والدكتورة جيهان مطر.

وأكد وزير التربية والتعليم الدكتور محمد أبو قديس خلال ترؤسه الاجتماع أن المجلس كلف اللجنة بإجراء عملية تطوير حقيقة وجوهرية للامتحان مبنية على الدراسة العلمية، وبالشكل الذي يرتقي إلى الطموح في تجويد هذا الامتحان الوطني بهيبته وسمعته التي يشهد لها الجميع.

وبين الدكتور أبو قديس أن مسوغات تطوير امتحان الثانوية العامة تنطلق من الرؤية الملكية السامية لتطوير التعليم، وإيمان الوزارة بضرورة تطوير الامتحان لمواكبة عمليات التطوير الشاملة التي تسعى لها في مختلف المجالات، إضافة إلى التغذية الراجعة من جميع مكونات العملية التربوية ومن المجتمع، التي تحرص على رصدها باستمرار لترشيد قراراتها، والتي تؤكد على ضرورة تطوير هذا الامتحان.

وأضاف الدكتور أبو قديس أن قرار تشكيل اللجنة جاء كذلك للوصول إلى امتحان قادر على مساعدة الطالب في التوجه أو التركيز على التخصص الذي يرغب الالتحاق به، والتخفيف من الضغوط النفسية والتوتر الذي يقع على عاتق الطلبة وأولياء أمورهم، مؤكدا أن عملية تطوير "التوجيهي" جاءت لتلبية احتياجات النظام التعليمي في الأردن، لمواكبة كافة المستجدات العالمية.

وأعرب عن ثقته والمجلس بقدرة اللجنة المشكلة على تطوير امتحان مبني على دراسة علمية، وبمشاركة الأطراف التربوية والتعليمية كافة في التعليم العام، والتعليم العالي، والسلطة التشريعية، ومؤسسات المجتمع المدني، مبينا أن الأنظمة التربوية الحية هي التي تراجع سياساتها التربوية والتعليمية باستمرار، وتعمل على تطوير خططها وبرامجها لتلبية احتياجات المجتمع المتجددة ولتكون قادرة على المنافسة عالميا.





زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق