وضع الدينار مريح جدًا

وجدي مخامره

انتشرت بعض الشائعات في الآونة الأخيرة تحذر من قرب تخفيض أو تعويم سعر صرف الدينار الأردني أمام العملات الأخرى في ظل الوضع الاقتصادي العام المتراجع.

وتلقيت بعض الاتصالات من بعض الأصدقاء يسألون فيما إذا كان موضوع التخفيض أو التعويم أحد الخيارات المطروحة للحكومة بضغط من صندوق النقد الدولي.

وأبلغتهم بأن سياسة البنك المركزي كانت وما تزال سياسة متوازنة وحذرة في موضوع سعر صرف الدينار وأن وضع الاحتياطيات حاليا وضع مريح جدًا ويتجاوز 16 مليار دولار ولا يستدعي إجراء أي تخفيض أو تعويم.

كما أن سياسة ربط الدينار بالدولار أثبتت أنها سياسة حكيمة خلال أكثر من عشرين عاما وأعطت ثقة للمستثمر العربي والأجنبي بالبيئة الاستثمارية.

كما أن موضوع التعويم ما يزال قرارا سياسيا قبل أن يكون اقتصاديا.






زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق